عودة المرامل وحشرة السيفلسيا تتهددان محمية أرز تنورين: مشروع تشجير الطرق يمتد حتى حريصا ويحتاج مالاً

4 حزيران 2014 | 00:00

عادت محمية أرز تنورين لتعاني اجرام المرامل القريبة منها في خراج حدث الجبة، وضمن نطاق بلديتها، في أملاك خاصة بعدما كان قرار سابق صدر بوقف العمل فيها. اعمال الحفر والغبار المتصاعد من المرامل تلحق الضرر بالبيئة والأشجار المعمرة في الغابة المجاورة التي تعتبر امتداداً للغابة الكبرى المكونة من أرز البلاد وأرز البطريركية. هذه المجزرة المستمرة فصولاً تفاقم الكارثة البيئية، في حين ينشط العمل والجهد من خبراء بيئيين، بالتعاون مع الأمم المتحدة والدولة اللبنانية، لحماية الغابة ومواجهة التصحر وامكان عودة حشرة السيفلسيا التي سبق وقضت على عدد كبير من الأشجار.

من جهة ثانية، تطلق لجنة محمية ارز تنورين وبلدية المدينة حملة تشجيرعلى جوانب الطرق العامة في البلدة الغنية بالموارد الطبيعية وبالأرض الخصبة، ولكنها تفتقر إلى بعض الإهتمام في بعض المجالات من بينها الأشجار المزروعة على جوانب الطرق، التي لا تشكل جمالاً للمنظر الطبيعي فحسب، بل تحمي الطرق وتثبت التربة، بالإضافة إلى أنها تشكل حمايةً للمشاة ولسائقي السيارات.
بدأت محمية تنورين، كما يقول رئيس لجنة المحمية المحامي نعمة حرب، "بحماية مواقع في محيط الغابة وجرد تنورين وتشجيرها بغية زيادة المساحات الخضر. وقد انشأت لهذا الغرض مشتلاً، بدعم من بعض الجهات المانحة، وأصبحت محمية تنورين تنتج حوالى 10000 غرسة سنوياً من أشجار الأرز، اللزاب، الصنوبر، البلوطيات، وغيرها من الأصناف الحرجية". ويضيف "بمشاركة بلدية تنورين تزمع المحمية على غرس جوانب الطرق من تنورين التحتا إلى منطقة الدوير بالأشجار، علماً ان عملية التشجير تتطلب تضافر كل الجهود والإمكانات لإنجاحها". ويتألف المشروع من مراحل عدة، مرحلة تحضير الأرض لاستقبال الأغراس، وتتطلب الحفر والتأكد من نوع وخصوبة التربة.ثم تأتي المرحلة الثانية أي الغرس؛ ما يتطلب يداً عاملة وتقنية للتأكد من سلامة زرع الأغراس. أما المرحلة الثالثة فهي الحماية عبر وضع "السياج" لحماية الأغراس من الرعي أو غيرها، ثم الري، ويتطلب وجود آلية معينة، وهو يشكّل المرحلة الرابعة. أما الاخيرة فهي المتابعة الميدانية والدورية كل ثلاثة أشهر، ليصار إلى غرس أغراس جديدة مكان الأغراس التي لم تنمُ.
ولأن المسافة ما بين تنورين التحتا ومنطقة الدوير تزيد عن الـ 25 كيلومتراً، "لذلك يتطلب تنفيذ هذا المشروع مراحل، بدءاً من تنورين الفوقا، وصولاً إلى خرحل، ومن تنورين الفوقا إلى وادي تنورين، تليها مرحلة ثانية في السنة عينها، من منطقة الدوير وصولاً إلى حريصا. أما بقية المناطق فستتم زراعتها تباعاً"، وفقاً لحرب الذي أشار الى إن "المشروع في حاجة الى رصد مبلغ لزرع حوالى 5 الاف غرسة. وأما مساهمة محمية تنورين فتكمن في تأمين الأغراس وأسياج الحماية، من هنا نعتمد على مساعدة البلدية والاهالي لتأمين آلية للري، واليد العاملة ووضع أسياج الحماية".

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Website by WhiteBeard

توفر خدمة Premium من النهار للمشتركين:

  • - قراءة مقالات نسخة جريدة النهار الرقمية
  • - قراءة التحليلات والملفات الخاصة في الموقع
  • - تصفح نسخة الصحيفة بصيغة PDF
  • - الإستفادة من محتوى جميع مواد موقع النهار

إختر نظام الدفع الذي يناسبك

  • 1$
  • 33$
  • 60$

الدفع نقدًا متوفر فقط للإشتراك السنوي

إشترك الآن

الدخول عبر الفيسبوك

أو


الخطوة السابقة

العرض التي إخترته

سيتم تجديد إشتراكك تلقائيًا عند إنتهاء الفترة التي إخترتها.

 

وسيلة الدفع

إختر وسيلة الدفع التي تناسبك:

ابحث عن حسابك

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني