أنطوان مراد ردّاً على علي حماده

15 أيار 2014 | 01:15

جاءنا من رئيس تحرير الاخبار في "اذاعة لبنان الحر" الزميل انطوان مراد الآتي:
"ارجو منكم نشر هذه الرسالة، بصفتي رئيس التحرير في اذاعة لبنان الحر في متابعة لمقال الزميل الاستاذ علي حماده في مقاله الوارد في العدد الصادر يوم الخميس بتاريخ 8 ايار 2014 معطوفا عليه المقال الوارد في العدد الصادر يوم السبت بتاريخ 10 منه، ولكم جزيل الشكر.
حضرة الاستاذ علي حماده المحترم.
انني، واذ اشهد لقلمك الرائد والصامد والمعاند في مواجهة المحاولات المستشرية للاجهاز على مكاسب ثورة الارز واستهداف الموقف المتماسك لفريق 14 آذار المثخن بآلام الاغتــيالات والخيبات، لم اجد في توصيفك لصراع القادة المسيحيين على السلطة ما ينطبق على الواقع في ما يتعلق بأداء الدكتور سمير جعجع رئيس حزب "القوات اللبنانية" حيال الاستحقاق الرئاسي، وبالتالي فان انتقادك ولو بنية التنبيه، سقط في التعميم وجافى الدقة وكان ينبغي الا يشمل الجميع سواسية.
ولذلك اسألك بكل صراحة: ماذا كنت تتوقع من سمير جعجع ان يفعل ولم يفعل؟ وأين أخطأ؟ وكيف له ان يتصرف في مواجهة من يقول "انا او لا احد"؟ واين يصبح لبنان واللبنانيون ولا سيما الموارنة وسائر المسيحيين فيه اذا تم التسليم بهذه المعادلة؟
لقد تقدم سمير جعجع بترشحه الى جميع اللبنانيين، وحظي بتأييد مختلف مكونات 14 آذار، وطرح برنامجا بمستوى الطموح الى وطن يكفل الحرية والتنوع والعيش الكريم، والى دولة بسيادة ناجزة، ودعا الى الاحتكام الى المجلس النيابي وفق الدستور الذي نص بوضوح على آلية ديموقراطية لانتخاب رئيس للجمهورية.
لقد تصرف سمير جعجع بما تقتضيه الاصول، مدعوما من شريحة واسعة من اللبنانيين عبر ممثليهم في الندوة النيابية، فماذا فعل في المقابل فريق 8 آذار، وعلى رأسه العماد ميشال عون؟
لقد خالف هذا الفريق كل منطق ديموقراطي، وقاطع جلسات الانتخاب، وارتكب الموبقات، وصولا الى اللجوء الى اساليب وسخة ودنيئة في الاقتراع بأسماء شهداء، ومع كل ما تقدم، الى طرح العماد عون نفسه مرشحا توافقيا، علما ان جعجع ركز على البرنامج بمعزل عن الاشخاص واحترم الجميع ولم يأت على اي ذكر للعماد عون.
لقد تقدم سمير جعجع خطوة اضافية في مقاربته الاستحقاق الرئاسي، واعلن انه مستعد للانسحاب لأي مرشح آخر من 14 آذار يمكنه الفوز في الانتخابات الرئاسية، فهل هذا يعني انه يهوى السلطة ولديه شبق حيالها، ام يقدم البرنامج على الشخص، علما ان البرنامج هو برنامج وطني صرف يركز على الدولة وعلى المواطن بمعزل عن طائفته وانتمائه؟
ولذلك، لقد ظلمت يا استاذ علي الدكتور جعجع بنظرتك التعميمية، خصوصا وانت الادرى بألاعيب فريق 8 آذار وتصرفاته مستندا الى سطوة السلاح، علما ان سمير جعجع يطرح نفسه مرشحا لـ14 آذار وليس مجرد مرشح مسيحي، وهو بالتالي لم يقارب الاستحقاق من باب المزايدة المسيحية او تدوير الزوايا لاسترضاء هذا الطرف او ذاك؛ عسى ان يكون هذا التوضيح يقع موقع التفهم لديك، ولك الشكر والمحبة والتقدير".

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Website by WhiteBeard

توفر خدمة Premium من النهار للمشتركين:

  • - قراءة مقالات نسخة جريدة النهار الرقمية
  • - قراءة التحليلات والملفات الخاصة في الموقع
  • - تصفح نسخة الصحيفة بصيغة PDF
  • - الإستفادة من محتوى جميع مواد موقع النهار

إختر نظام الدفع الذي يناسبك

  • 1$
  • 33$
  • 60$

الدفع نقدًا متوفر فقط للإشتراك السنوي

إشترك الآن

الدخول عبر الفيسبوك

أو


الخطوة السابقة

العرض التي إخترته

سيتم تجديد إشتراكك تلقائيًا عند إنتهاء الفترة التي إخترتها.

 

وسيلة الدفع

إختر وسيلة الدفع التي تناسبك:

ابحث عن حسابك

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني