واشنطن لن تبيع لبنان لإيران!

10 تموز 2020 | 00:07

قبل ان يهبط الجنرال كينيث ماكينزي قائد القيادة الوسطى في الجيش الأميركي في بيروت، كان قد وصل تصريح وزير الخارجية مايك بومبيو، الذي كرر تصريحاته السابقة فوصف "حزب الله" بأنه منظمة إرهابية، مؤكداً ان الولايات المتحدة ستساعد لبنان على الخروج من أزمته، وان واشنطن لا تقبل بأن يتحوّل لبنان دولة تابعة لإيران.وصول ماكينزي وتصريح بومبيو، ترافقا مع عاصفة التصعيد بين أميركا و"حزب الله"، وآخرها خطاب السيد حسن نصرالله قبل ساعات، وكانت قد سبقتها قصة إعتذار الدولة اللبنانية من السفيرة دوروثي شيا، بعد قرار القاضي محمد مازح منعها من التصريح ومنع الصحافيين من إجراء مقابلات معها، وهو ما اثار موجة واسعة من الإستغراب والاستنكار أدت الى إستقالة ذلك القاضي، رافضاً المثول امام المرجعية القضائية للنظر في جدارته المهنية!
ترافق وصول ماكينزي مع تحركات شعبية على طريق المطار ضد الزيارة، ولكن كان لافتاً جداً حرص "حزب الله" على التوضيح أنه لم يحرّك هذه التظاهرة، رغم ان بومبيو كان قد قال إن واشنطن ستواصل الضغط على الحزب وتدعم اللبنانيين للحصول على حكومة نزيهة. ويأتي التحرك الأميركي في إتجاه لبنان متوازياً مع ملامح...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 88% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول
إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard