اعتصامات وتحركات وقطع طرق رفضاً للتردي المعيشي ماذا أجاب الناس في صيدا عن بناء الوطن أو الهجرة؟

7 تموز 2020 | 03:00

مسيرة سيارات الاجرة الى وزارة الاقتصاد. (حسن عسل)

شهدت بداية الأسبوع سلسلة اعتصامات وتحركات تخللها قطع طرق، احتجاجاً على التدهور المعيشي وارتفاع سعر صرف الدولار الأميركي في مقابل العملة الوطنية، واستشراء البطالة ومعاناة بعض القطاعات ولا سيما منها قطاع النقل.

عمال الترابة

ففي بيروت، اعتصم سائقو شاحنات يعملون مع شركات الترابة في ساحة الشهداء وسط بيروت، احتجاجا على عدم السماح لشركة الترابة الوطنية "السبع" باستثمار المقالع. ثم انتقلوا الى امام وزارة البيئة في بناية اللعازرية حيث اعتصموا لإسماع صرختهم.

وترافق هذا التحرك مع قطع الطرق في محيط ساحة الشهداء.

السائقون العموميون

كذلك نفَّذ سائقو السيارات العمومية اعتصاما أمام وزارة الداخلية والبلديات في محلة الصنائع، وقطعوا الطريق في اتجاه سبيرز، مطالبين بالغاء رسوم الميكانيك والمعاينة، ودفع 400 الف ليرة شهريا الى السائقين واصحاب اللوحات العمومية، وتعديل تسعيرة وزارة النقل بسبب فرق الدولار، وخفض سعر صفيحة البنزين.

خفراء الجمارك

ونظم خفراء الجمارك اعتصاما امام مدخل السرايا الحكومية، مطالبين بلقاء رئيس الحكومة حسان دياب لبت ملف تعيينهم.

وذكّر المعتصمون في بيان، بـ"أنهم التقوا الرئيس دياب قبل قرابة شهر ووعدهم بانهاء ملفهم".

وطالب سامي بطيش باسم المعتصمين، بإنصاف 850 شابا "ضاع حقهم بسبب خلافات سياسية تفاصيلها مجهولة".

صرف معلمين

كما نفَّذت حركة "نقابيات ونقابيون بلا قيود" وقفة أمام وزارة التربية في الاونيسكو احتجاجا على صرف آلاف المعلمين. ووجه المحتجون كتابا الى وزير التربية والتعليم العالي طارق المجذوب تلته منى عرموني طوق، جاء فيه: "تشهد البلاد أزمة سياسية واقتصادية خانقة، تطاول خصوصاً الأمن الوظيفي والنفسي لآلاف المعلمين العاملين في القطاع الخاص، إذ إنهم يتعرضون اليوم لأبشع مجزرة تحت مسميات عدة: صرف إقتصادي، إحترازي، استباقي، كيدي... تعددت التسميات... والصرف واحد... والجرم واحد".

وأعلنت عن جملة مطالب أبرزها "ممارسة الوزارة دورها الرقابي على المؤسسات التعليمية من خلال الرقابة والتدقيق المالي، للتأكد من مدى عجزها وإلزامها إعادة المصروفين".

ذوو الموقوفين

ونفَّذ اهالي الموقوفين في سجن رومية أيضاً اعتصاماً امام السجن، للمطالبة بالعفو العام عن ابنائهم، معتبرين انه "حق". وناشدوا المسؤولين إبعاد هذا الملف عن التجاذبات السياسية.

قطع طرق

وعمد ناشطون منذ الصباح الى قطع طريق كورنيش المزرعة في اتجاه البربير، ثم أعيد فتحها لتقفل مجدداً وتفتح بعد ساعة. وقُطع السير قبل الظهر عند تقاطع عمر بيهم - قصقص بالإطارات المشتعلة.

وبعد الظهر، أعيد إقفال كورنيش المزرعة عند مسجد عبد الناصر في اتجاه البربير بمستوعبات النفايات، في حين بقيت الطريق المؤدية الى الاونيسكو مفتوحة، رفضاً لما آلت اليه الاوضاع الاقتصادية والمعيشية والانقطاع المستمر في التيار الكهربائي. وسُجل ازدحام خانق في المحلة.

طرابلس

وتجمهر عدد من الناشطين منفذين اعتصاما أمام مدخل قصر العدل في طرابلس ("النهار")، للمطالبة بإطلاق الناشط ربيع الزين ورفاقه. ورددوا هتافات مناهضة للسلطة، ومنددة بسياسة توقيف الناشطين، مؤكدين الاستمرار بتحركاتهم "حتى الوصول إلى بناء وطن يعيش فيه المواطن بكرامة".

صيدا

واعتمدت مجموعة "أنا مستقل" في "حراك صيدا – تنتفض" أسلوبا جديدا في تحركاتها الاحتجاجية السلمية، وفي محاكاة الناس ومعرفة آرائهم حيثما وجدوا، إذ عمد ناشطوها الى نصب أعمدة على الرصيف العريض في مدينة رفيق الحريري الرياضية (ملعب صيدا البلدي)، وأوجدوا ممرين يفصل بينهما العلم اللبناني، ورفعوا فوقهما عبارتين: الأولى تقول "بدّي ابني وطن"، والأخرى "بدّي هاجر". وكان فريق المجموعة يطلب من الأشخاص بعد عبورهم ممر "بدّي ابني وطن"، كتابة رأيهم في سبل بناء وطن، ويسأل الذين يعبرون في ممر "بدي هاجر": لماذا تريد أن تهاجر؟

وأوضح وائل قصب لـ"النهار" أن المجموعة "اختارت رصيف محيط مدينة رفيق الحريري الرياضية، باعتباره ملاذا ومتنفسا للناس وخصوصا لهواة المشي واللهو والاستجمام من كل الفئات والاعمار. وانطلاقا من الأوضاع السياسية الصعبة والمتردية، جاءت فكرة إقامة هذين الممرين. والمؤسف ان معظم الأشخاص اختاروا العبور في ممر "بدي هاجر"، وهؤلاء كان لنا معهم حوار تركز على ضرورة عدم فقدان الأمل في الوطن، وأهمية المشاركة في الحراك والاحتجاجات السلمية من أجل تحقيق مطالب الانتفاضة والثورة في بناء وطن نطمح اليه جميعا".

وأضاف: "أما الذين اختاروا عبور ممر "بدي ابني وطن"، فاعتبروا أن بناء الوطن يجري بعد التخلص من الطبقة السياسية الفاسدة، وطن لكل الناس متساوين في الحقوق والواجبات".

ونظم ناشطون من مجموعتي "انا مستقل" و"شباب المساجد" في حراك صيدا، اعتصاما رمزيا امام قصر العدل، ورفعوا لافتات تطالب باقرار قانون استقلالية القضاء ومحاسبة الفاسدين واسترداد الاموال المنهوبة. ورددوا خلال دخول القضاة الى قصر العدل: "بدنا قضاء مستقل ما بدنا قضاء مستغل"، ودعوهم الى "فتح ملفات الفساد ومحاسبة كل فاسد".

سد بسري... تابع

على صعيد آخر، عقدت بلديات بلدات حوض بسري ومخاتيرها، بالتعاون مع أهالي المنطقة والجمعيات البيئية والناشطين والمجتمع المدني، لقاء حوارياً في المكتبة الوطنية - بعقلين، ضم القوى والجهات الرافضة مشروع سد بسري، نوقشت فيه البدائل المنطقية وسبل حماية هذا الموقع الفريد واستثماره بيئيا وسياحيا وزراعيا، واقتراح "اللقاء الديموقراطي" تحويل مرج بسري محمية طبيعية.

وخلص اللقاء الى "رفض المشاركة في أي حوار مع الحكومة والوزارات المعنية مستند إلى قرار مجلس الوزراء الأخير السير مجددا في إنشاء سد بسري"، ودعا الحكومة الى "اتخاذ الإجراءات اللازمة لفسخ الإتفاق مع البنك الدولي لتمويل إنشاء السد، وتحويل قيمة القرض لغايات إجتماعية وصحية وإنمائية تساهم في تخفيف معاناة الشعب اللبناني المعيشية في هذا الظرف الصعب".

وشدد المجتمعون على "مبدأ المحافظة على مرج بسري الطبيعي، وتقديم أفكار تساهم في اعتباره محمية وطنية"، داعين المجلس النيابي إلى "إقرار قانون إنشاء محمية مرج بسري الطبيعية، وإقرار خطة وطنية إستراتيجية للمياه مبنية على أسس علمية".

وطالبوا البلديات والمخاتير في نطاق مرج بسري الممتد من الشوف إلى جزين، بـ"اتخاذ الإجراءات الكفيلة بمنع أي عبث بالمرج، سواء لمنع قطع الأشجار أو المحافظة على المعالم الطبيعية والأثرية والثروة النباتية، ورفع أي تعد على النهر، والمحافظة على سلامة بيئته ونظافتها".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard