لبنان على إيقاع حقبة الثمانينات ومرحلة عام 2005... مصادر تفنّد لـ"النهار" مسار التغيير الحكومي وظروفه

6 تموز 2020 | 01:50

أضحت اللعبة السياسية مفتوحة على كل الاحتمالات، فثمة سباق محموم بين الديبلوماسية الدولية لإنقاذ لبنان من معضلاته، ولا سيما منها المعيشية، وبين الانفجار الشامل في ظل كباش إقليمي يجري على الحلبة اللبنانية، إذ يصارع "حزب الله" المجتمع الدولي نيابةً عن إيران بعدما بات البلد ساحةً لتبادل الرسائل في ظل اشتداد العقوبات وارتفاع منسوب التصعيد الدولي تجاه الحزب ومع عودة المطالبة بتنفيذ القرار 1559. وهذا يحمل، وفق زعيم سياسي، دلالات تشي بأنّ لبنان مقبل على مرحلة فيها الكثير من الأزمات المشابهة لحقبة ما قبل العام 1982 وبعدها إلى مرحلة العام 2005 يوم دِينت فئة من القيادات اللبنانية زوراً بأنّها تسعى إلى تسويق القرار 1559. وهنا المخاوف مما جرى أخيراً قرب السفارة الأميركية في عوكر بهذا الصدد، وبالتالي عودة "حزب الله" وحلفائه إلى حفلات التخوين. ويضيف الزعيم إياه أمام زواره انّ ما يخشاه "أن نعود إلى هذه الحقبات والمراحل، التي قد تُستغل وتتفاعل في ظل الأزمات المعيشية الخانقة، وأكثر من جهة تتبع هذا المحور أو ذاك على أهبة الاستعداد لاستعمال الأرض اللبنانية منطلقاً لمواجهة المجتمع الدولي وكأنّ شيئاً لم...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 90% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول
إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard