بعلبك بقلعتها التاريخية فنّها صوت الصمود الحقيقي

6 تموز 2020 | 04:00

لأن الفن هو صوت الصمود الحقيقي، ولأنه ليس ترفا بل ضرورة كتعبير عن واقع قد يكون أليما كما حالتنا اليوم، يحضر الفن بأبهى حلّة في معابد بعلبك لانتشالنا من حالة اليأس والجمود ويضعنا على خط الصمود والفرح. ابرز الموسيقيين والفنانين مرّوا على ادراجها محوّلين معابدها الوثنية الى معابد للكلمة والنغم والموسيقى، مستبدلين بخور الآلهة بنغمات الامل والصمود، فكانت حفلتها الوحيدة هذه السنة، صلاة خاصة علّها تضيء بصيص امل وومضات نور في الظلام الذي نعيش.وزير السياحة البروفسور رمزي المشرفية علق لـ"النهار" على هذا الحدث الفني الرائع مشدداً على "اهمية الامل، وارادة الشعب اللبناني واعادة عجلة السياحة الى البلد مع الابقاء على هذا المهرجان التاريخي الذي هو من عمر لبنان الكبير". وأثنى "على دور بعلبك ومهرجاناتها على مر الزمن كلغة تواصل توحد الشعوب على الرغم من اختلافاتها".
التاسعة مساء أمس بتوقيت بيروت انطلق مهرجان نظمته لجنة "مهرجانات بعلبك الدولية" في معبد باخوس في القلعة التاريخية. نحو 170 عازفا من الاوركسترا اللبنانية الفيلهارمونية ومجموعة من الموسيقيين اللبنانيين ملأوا المكان بقيادة المايسترو هاروت...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 92% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول
إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard