"الويفا" لن يعدّل خطط دوري الأبطال!

1 تموز 2020 | 07:30

أكد الاتحاد الأوروبي لكرة القدم "الويفا" ان تشديد إجراءات الإغلاق لمواجهة فيروس كورونا في لشبونة التي من المقرر ان تستضيف ما تبقى من مسابقة دوري الأبطال، لا يستدعي حاليا أي تعديل في خططه. وعلّق الاتحاد القاري مسابقتيه للأندية دوري الأبطال و"أوروبا ليغ" اعتبارا من آذار الماضي بسبب "كوفيد-19". وهو أعلن في وقت سابق عزمه على استكمال المسابقة الأم في لشبونة بين 12 آب و23 منه، على ان تقام مبارياتها (اعتبارا من الدور ربع النهائي) بنظام بطولة مصغّرة.

لكن سلطات العاصمة البرتغالية أعلنت الأسبوع الماضي، انها ستفرض اعتبارا من الأول من تموز، إجراءات عزل في 19 من أحياء الضواحي، لمواجهة تفشي كورونا. وأفاد ناطق باسم الاتحاد: "نأمل في ان تسير الأمور على ما يرام، ونتمكن من تنظيم الدورة في البرتغال. في الوقت الحاضر، لا أسباب لوضع خطة بديلة". وأضاف: "نتابع الوضع بشكل يومي وسنتخذ التدابير اللازمة في حال دعت الحاجة".

وتشمل الإجراءات نطاق خمس بلديات بينها بلدية لشبونة، حيث ستقتصر التجمعات على خمسة أشخاص حدا أقصى، بعدما كانت 10 في مناطق العاصمة، و20 في المناطق الأخرى من البلاد. وكانت مسابقة دوري الأبطال لدى تعليق منافستها، على مشارف اتمام منافسات الدور ثُمن النهائي.

وتبقى أربع مباريات من إياب هذا الدور، ستقام في السابع من آب والثامن منه. لكن "الويفا" لم يحدد رسميا بعد ما اذا كانت المباريات الأربع ستقام في لشبونة أو في مكانها المقرر سابقا.

أما الأدوار المتبقية (ربع النهائي ونصف النهائي والمباراة النهائية)، فمن المقرر ان تقام في لشبونة في الفترة من 12 الى 23 من الشهر ذاته. وقال رئيس الاتحاد القاري السلوفيني ألكسندر تشيفيرين: "لا نعرف ما إذا قد نسمح فقط للجماهير المحلية أو لا جماهير على الاطلاق أو حتى ما إذا سيكون ممكنا لجماهير الأندية المعنية السفر. قبل شهر لم أكن قادرا على الإجابة عما اذا كنا سنلعب مجددا. الآن سنلعب". وضمنت أربعة فرق بلوغ ربع النهائي، هي باريس سان جيرمان الفرنسي، لايبزيغ الألماني، أتلانتا الإيطالي، وأتلتيكو مدريد الإسباني. 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard