رحيل الفنان العالمي كريستو ملك المنشآت الفنية العابرة

2 حزيران 2020 | 07:00

رحل الفنان العالمي كريستو جافاشيف الأحد الماضي عن 84 عاما في منزله في مدينة نيويورك الأميركية. وكان يعد رائدا في نوع جديد من الفنون ابتكره وهو "تغليف المساحات بالقماش"، ومن أبرز أعماله في هذا المجال لف جسر بون نوف في باريس ومبنى رايشتاغ في برلين بالقماش.

وشكل كريستو مع زوجته جان-كلود، ثنائيا بارزا يصمم منشآت ضخمة تتطلب سنوات من التصميم والتحضير وملايين الدولارات... لكنها عابرة لا تستمر إلا أيام قليلة.

وابتكر كريستو نوعا فنيا جديدا عرف بـ"تغليف المساحات بالقماش" ومن أبرز أعماله في هذا المجال لف جسر بون نوف في باريس بالقماش (1985) ومبنى رايشتاغ في برلين (1995).

وقد تعطي بعض الأرقام فكرة عن نطاق أعماله، فقد احتاج إلى 26 مليون دولار لنصب مظلات ضخمة في كاليفورنيا واليابان وإلى 26 عاما ليحصل على إذن بوضع آلاف البوابات في نيويورك واحتاج إلى 650 ألف متر مربع من القماش للإحاطة بجزر صغيرة في فلوريدا فيما أتى خمسة ملايين شخص لرؤية مقر البرلمان الألماني المغلف بالقماش.

ولد كريستو في 13 حزيران 1935 في غابروفو في بلغاريا، وفر من هذا البلد عام 1956 في قطار شحن هربا من النظام الشيوعي. والتقى عام 1958 زوجته الفرنسية جان-كلود دونا دو غيوبون في باريس. وهو كان يقيم في نيويورك وحصل على الجنسية الأميركية.

ومنذ وفاة جان-كلود، تميز كريستو عام 2016 بجسر عائم محاط بالقماش على بحيرة إيطالية ومصطبة أقامها في لندن مؤلفة من 7506 صفائح بسعة 200 ليتر مكدسة على شكل مربع منحرف.

وكان يعد لمشروع تغليف قوس النصر في باريس في أيلول المقبل إلا أن المشروع أرجئ لسنة بسبب وباء كوفيد- 19.

وأكد معاونوه عبر "فيسبوك" أن هذا المشروع "لا يزال على السكة" للفترة الممتدة من 18 أيلول إلى الثالث من تشرين الأول 2021.

وقد ارجئ أيضا معرض مكرس للثنائي في مركز بومبيدو في العاصمة الفرنسية أيضا بعدما كان مقررا في منتصف آذار.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard