ريتا حايك مَلَأ جورج حياتها: انتظروا ياسمين

2 حزيران 2020 | 04:00

ريتا حايك.

تطلّ ريتا حايك مجدداً على الشاشة، بـ"ثواني" في الإعادة، و"يا غرام" بصوت عمّار شلق. غابت عن رمضان لضرورات الظرف، فأُرجئ عرض "من الآخر"، مسلسلها ومعتصم النهار. ندردش لمناسبتي الإطلالة والغياب: كيف الحال بعد الحجر؟ شهر في المنزل، ثم عودة إلى التصوير. عاشت يوميات ابنها جورج ورأته يكبر أمامها. تُخبرنا عن دورها، والإيمان بأنّ لكلّ شيء وقته المناسب في الحياة.وتؤمن بالقدرية: "كلّ الأمور مقدَّرة من أجل خيرنا. من المؤكّد أنّ الإرجاء لمصلحتنا. أحداث وأجواء كانت لتُسلق لو اضطررنا للركض لمواكبة السباق الرمضاني. ثم إنّ المزاج لم يُساعد مع بدايات الأزمة. هالني شعور بالقلق، فأهلي يزورونني للاهتمام بابني. لم أرد الاقتراب منهم، خشية إلحاق أي ضرر. هذه الأمور تُوتّر الأجواء، ولا تجعل سياق العمل طبيعياً. جيّد أنّه تأجّل. أقلّه فقد تخلّصنا من ضغط الوقت. وهذا مريح جداً".
وتؤمن أنّ أحداً لا يأخذ شيئاً من درب أحد. لكلّ مسلسل مزاج وأسلوب، حتى بين مسلسلاتها. "ثواني" مسألة، "وين كنتي" مسألة أخرى، و"من الآخر" تركيبة مختلفة كلياً. جوّه، قصّته، طريقة الكتابة... ثم إنّه التعاون الأول مع شركة "الصباح أخوان"، بعد...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 77% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول
إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard