سلعاتا تجدّد رفضها بناء معمل الكهرباء على أراضيها... سلوم لـ"النهار": خفايا وراء صرف النظر عن حنوش!

29 نوار 2020 | 05:00

يحضر ملف بناء معمل سلعاتا بقوة على طاولة مجلس الوزراء اليوم، بعدما وجّه رئيس الجمهورية ميشال عون كتابا الى الحكومة طلب فيه ‏اعادة النظر بقرارها، مستعملا الصلاحية المنصوص عنها في المادة 56 من الدستور اللبناني ‏التي تتيح له تجميد اي قرار يصدر عن مجلس الوزراء ‏وتعليقه خلال مهلة 15 يوما من إيداعه رئاسة الجمهورية.ويأتي هذا الكتاب بعدما صوّت مجلس الوزراء في جلسته التي عقدت بتاريخ 14 أيار الجاري بأكثرية وزارية على البدء بالعمل بمعمل دير الزهراني أولاً، ويُستكمل بناء المعامل وفق الخطة.
إصرار الغالبية في الحكومة على السير بالمرحلتين الاولى والثانية من الخطة، أي بناء معملي الزهراني ودير عمار، وإرجاء المرحلة الثالثة أي معمل سلعاتا، ينطلق من أن الوضع المالي للبلاد لا يتحمل دفع بدل استملاكات لإخلاء الأرض في منطقة سلعاتا تقدر قيمتها بنحو 500 مليون دولار، ونظراً الى أن معملي الزهراني ودير عمار، بخلاف معمل سلعاتا، لا تلزمهما بنى تحتية وورشة إعمار تبدأ من الصفر بما يتيح الانطلاق ببنائهما على نحو أسرع وتأمين الكهرباء.
وفيما يصر وزراء "التيار الوطني الحر" على القول إن دراسة...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 94% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول
إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard