ضوء في وسط الظلمة سباق نحو تطوير علاج للكورونا

9 نيسان 2020 | 00:05

في الأزمات المصيرية، كتلك التي يمر بها العالم اليوم، يحتاج المرء الى الشجاعة والأمل والمعرفة. أما البحث العلمي، وهو الآلية لصنع المعرفة، فسيكون بمثابة خشبة الخلاص لنا. انه الطريق الوحيد لاكتشاف علاج لمرض COVID-19. الطريق الوحيد للانتصار على هذا الوباء.لقد تأخرنا في محاولة اكتشاف علاج للكورونا. ولذا توفي الى يومنا هذا أكثر من 80 ألف مصاب. منذ أكثر من أربعة أشهر، ومنذ اول ظهور لهذا المرض في الصين، كان واضحاً ان هذا العدو لا يشن حرباً ضد الصين ذاتها، او ضد أية دولة أخرى، بل يشن حرباً ضد البشر جميعا. ضد الإنسانية كلها. وكنا نأمل من الأطباء والباحثين العلميين من جميع انحاء العالم ان يهبّوا ويقفزوا فوق الحدود الجغرافية التي أُغلِقت، للعمل معا وللتعاون لإيجاد علاج لهذا المرض بأسرع وقت ممكن. فالطب يعلو فوق الجغرافيا والقومية والسياسة والدين. انه يعلو الى الانسان.
في خضم هذه الظلمة التي تلفّ العالم، والهلع الذي يأسر أكثر من ثلث البشرية في بيوتها، ها نحن نرى ضوءاً خافتاً من بعيد. لقد انطلقت منذ أيام المؤسسات الدولية، كمنظمة الصحة العالمية (WHO)، والمراكز الكبرى للأبحاث العلمية في العالم، نحو...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 94% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول
إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard