الدوري الانكليزي نحو الإلغاء... بلا بطل!

9 نيسان 2020 | 02:40

أبدى الاتحاد الانكليزي لكرة القدم استعداده لإنهاء الموسم 2019-2020 بسبب انتشار فيروس كورونا على نحو واسع في البلاد، مما قد يُكلف ليفربول لقب الدوري الممتاز "بريميير ليغ"، حيث اعترف رئيسه كريغ كلارك، قائلاً: "كرة القدم ليست أولويتنا بالنظر إلى التهديد الذي يهدّد حياة الإنسان". وبموجب الخطة الحالية، من المقرر استئناف الدوري بدرجتيه الممتازة والأولى "تشامبيينشيب"، عندما تنصح الحكومة بأن الظروف آمنة للقيام بذلك، في حين أن مجلس الاتحاد من المقرر أن يتخذ قراراً بشأن إلغاء الدوريات الدنيا بعد تفشي فيروس "كوفيد 19". وفي بيان طويل يعبّر عن خطورة القضية قبل الرياضة، حذر كلارك من وجود "خطر حقيقي في خسارة النوادي والبطولات مع انهيار مالي"، حيث تتوقع الهيئة الحاكمة خسارة ما يصل إلى 150 مليون جنيه إسترليني خلال العامين المقبلين. ولكن على الرغم من خطط إنهاء الموسم الحالي عندما يكون ذلك ممكناً، وهي خطوة تعكس صدى رغبة الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا) في إكمال موسم 2019-20 قبل بداية 2020-2021، اعترف كلارك بأن اتحاد كرة القدم يضع خططاً طارئة لإلغاء الموسم تماماً. واضاف: "نحن ملتزمون إنهاء موسم كرة القدم المحترف لأن هذا يحل قضايا الترقية والهبوط مع الفائزين باللقب على أساس الجدارة".

إذا أثبتت الظروف استحالة إنهاء الموسم، فقد يضيع من ليفربول متصدر الدوري الممتاز لقبه الأول منذ 30 عاماً، في حين أن العملية التي يتم من خلالها ترقية الفرق وهبوطها يمكن أن تصبح عملية مربكة للغاية من شأنها أن تفتح الباب أمام إجراء قانوني محتمل.

وتشهد الرياضة أيضاً صورة مشوهة بسبب النزاع المستمر حول تخفيضات أجور اللاعبين، مع إحجام اتحاد لاعبي كرة القدم المحترفين عن التوصل إلى اتفاق مع النوادي بشأن قرار شامل يستقطب انتقادات من شخصيات داخل وخارج كرة القدم. ويبدو أن كلارك يحاول ويحث جميع الأطراف على وضع خلافاتهم جانباً من أجل التوصل إلى خطة طوارئ مخطط لها أن تكون مناسبة للجميع، بالنظر إلى أن الأشهر المقبلة قد تكون مؤلمة. وقال كلارك: "تواجه كرة القدم تحديات اقتصادية تتجاوز الخيال الوحشي لأولئك الذين يديرونها، ويلي هذا الوباء عواقبه الاقتصادية وستعاني جميع قطاعات الأعمال". مردفاً: "يجب أن تكون لدينا خطة لضمان عدم تدمير كرة القدم الإنكليزية في حالة فقدان هذا الموسم وإصابة الموسم المقبل بالدمار، نأمل ألا نحتاج إلى هذه الخطة لأننا جميعاً مصممون على إنهاء موسم كرة القدم الاحترافي، ولكننا سنكون حمقى في عدم تطوير مثل هذه الخطة الطارئة، أولئك الذين فقدوا أنديتهم لأن كرة القدم الإنكليزية لم ترتفع إلى مستوى التحدي سيحكمون علينا بحق بقسوة".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard