الى وزير الصحة...

8 نيسان 2020 | 00:08

صحيح انه منذ اليوم الأول لبدء ازمة انتشار فيروس الكورونا في لبنان انتقدنا بشدة عدم اعلان حالة طوارئ سريعة، لان لبنان لا يمكنه ان يتحمل انتشار الوباء في وضعه الاقتصادي المنهار، لذا كان المطلوب العمل على اعلان خطة استباقية وسريعة. وصحيح اننا في بلد لا ثقة فيه بالدولة من قبل المواطن لاسباب كثيرة ومبررة ولا مجال لتعدادها هنا.وصحيح ان هذه الحكومة التي ادعت بداية انها مستقلة ومكونة فقط من اختصاصيين، وتبين عند اول معترك وعند اول الطريق ان الرئيس نبيه بري يريد سحب وزرائه كما سليمان فرنجية. ومن هنا سألنا كيف ان هذه الطبقة السياسية لا تتردد بعد كل ما حصل في 17 تشرين.
صحيح كل ذلك، لكن اذا وضعنا السياسة جانبا والضغوط التي ربما يواجهها بعض الوزراء من اركان التركيبة السياسية الفاسدة، كما يحصل في التعيينات القضائية مع الوزيرة ماري كلود نجم، وكما حصل من ضغوط لإعادة المغتربين مهما كلف الأمر... رغم كل ذلك لا يمكن بموضوعية الا ان نقول ان الحكومة ووزير الصحة فعلا كل ما بوسعهما لإدارة الازمة ومواجهة انتشار فيروس كورونا.
وبموضوعية تمليها ظروف قاسية وصعبة بعيدا من أي اعتبار سياسي لا يمكننا سوى توجيه رسالة...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 84% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول
إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard