شفاء أول حالة كورونا في "مستشفى الروم"

2 نيسان 2020 | 01:31

هل العلاج بالـ"الكلوروكين" والمضاد الحيوي "ازيتروميسين" هو الحل للشفاء من فيروس الكورونا "كوفيد- 19"؟ هذا الجدل العالمي حسمه الباحث والطبيب الفرنسي ديدييه راوول، مؤكدا نجاحه في بضع حالات، خصوصا اذا اتى العلاج مبكرا، و"اننا اليوم في حرب ضد هذا الفيروس لا بد من مواجهتها بكل ما نملك واستعمال الدواء الوحيد المتاح".في مستشفى القديس جاورجيوس الجامعي - الروم في الاشرفية، تماثل اول مريض خمسيني للشفاء من فيروس الكورونا بعدما وضعه الاختصاصي في الامراض المعدية والجرثومية الدكتور عيد عازار على بروتوكول الباحث والطبيب الذي اثار الجدل ديدييه راوول، وهو يعمل وينسق معه منذ سنوات في بحوث عدة. وتتماثل الحالات الاربع الاخرى للشفاء بعد اعتمادها البروتوكول نفسه، وجاء هذا النجاح نتيجة التشخيص المبكر والبدء سريعا بالعلاج المتاح.
وفي حديث لـ"النهار" اوضح الدكتور عازار انه "في الوقت الحالي اعتمدنا العلاج بالكلوروكين، وهو دواء اساسه الكينا والمعروف منذ عشرات السنين انما لعلاج الملاريا، لكنه اثبت فاعليته بالتخفيف من تكاثر فيروس الكورونا، ونعطي معه المضاد الحيوي "ازيتروميسين" بسبب غياب اي علاجات اخرى الى الآن"،...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 86% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول
إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard