زاسبكين لـ"النهار": نواب لبنانيون إلى القرم لمراقبة الاستفتاء لتحديد موعد "جنيف 3" وإجراء الاستحقاق الرئاسي في موعده

12 آذار 2014 | 00:00

السفير الروسي متحدثاً الى "النهار" في مبنى السفارة في كورنيش المزرعة. (سامي عياد)

يرن هاتف السفير الروسي ألكسندر زاسبكين. يطلب قطع المقابلة لدقائق كي يرد على المتصل. ثوان ويسأل محدثه: "نواب لبنانيون يراقبون استفتاء القرم؟ يبدو الامر جيدا. سأتحقق من الخبر". يقفل زاسبكين الخط وهو يتمتم "الخبر جديد. سأتصل بموسكو".

ليست هذه الحادثة سوى جزء من مجموعة احداث تدل على اهتمام بيروت بأحداث كييف. ففي حفل الاستقبال الذي اقامته السفارة البلغارية، اتجهت الانظار الى محادثات الثنائي الروسي – الاوكراني. وسط القاعة، راح زاسبكين ونظيره البلغاري فلاديمير كوفال يناقشان التطورات الاوكرانية. لحظات وتحلّق حولهما الحضور، ما دفع بهما الى الابتعاد عن عدسات الكاميرا. يضحك السفير الروسي عندما تسأله عن التنسيق الاوكراني – الروسي لبنانياً. "هذا مجرد تبادل للآراء"، يقول، "قضية اوكرانيا مصيرية سياسيا واقتصاديا وامنيا". ولكن الى اي مدى تؤثر في التفاهم الاميركي-الروسي على الملفات الاخرى؟ تلمع عيناه قبل ان يسترسل في الرد:" التطور في اوكرانيا ادى الى تدهور الاجواء الدولية، الا انه من غير الواضح ما اذا كان سينعكس على ما يحصل في سوريا. لدينا اجندة طويلة مع الاميركيين. حتى مشكلة اوكرانيا بكل اهميتها، لا يجوز ان تحدد مصير البنود الاخرى".
لبنانياً تؤيد موسكو اجراء الاستحقاق الرئاسي في موعده، وقد سمع سفيرها من "كل الاحزاب" انها تؤيد الانتخاب.
في مركز السفارة في كورنيش المزرعة، كان مع السفير الروسي الحوار الآتي:
■ ترفض روسيا اي عمل عسكري في سوريا فيما هي تقوم بخطوات معاكسة في اوكرانيا؟
- هناك تدخل في الشؤون السورية ولو في طريقة غير مباشرة. ثمة تمويل للمجموعات المسلحة غير الشرعية التي تحارب الجيش النظامي وتسليح لها. نريد ان نضع حاجزا لهذا التدخل عبر العملية السياسية في جنيف.
¶ لكن موسكو تدخلت مباشرة في اوكرانيا؟
- تدخل الغرب باتجاهات عدة في الشؤون الداخلية الاوكرانية عبر تحريض المعارضة على الانقلاب واغتصاب السلطة. وفي ضوء الزيارات المتكررة للسياسيين الاوروبيين والاميركيين، نشأت ظروف لتنشيط المتطرفين. وتحت مظلة الزيارات الغربية وقع صدام بين ما يسمى ساحة الميدان والشرطة التي لم تستخدم الاسلحة الفتاكة فيما استخدم "هؤلاء" كوكتيل المولوتوف. ظهرت ايضا قصة القناصة. نطالب بالتحقيق في هذا العمل الاجرامي والاستفزازي ضد الطرفين. وصل الطرفان الى اتفاق 21 شباط بضمانة 3 وزراء خارجية. وسحب الرئيس فيكتور يانوكوفيتش القوات من وسط العاصمة فيما انتشر "هؤلاء" اكثر فأكثر. هم يسيطرون اليوم على الاوضاع (...).
¶ ما هي انعكاسات الازمة الاوكرانية على التفاهم الروسي – الاميركي الذي نشأ نتيجة الملف الكيميائي السوري والملف النووي الايراني. تقول كاثرين آشتون من ايران ان المفاوضات صعبة ولا ضمان لنجاحها؟
- لا يمكن تقويم الى اي درجة أثّر ما يحصل في اوكرانيا على الاوضاع السورية حتى الآن. لاحظنا بعد "جنيف 2" تصعيدا عبر زيادة التسليح والتمويل للمعارضة السورية وعدم تحديد موعد لاجتماع "جنيف 3 ". بغض النظر عما يحصل في اوكرانيا، اصبح الافق اضيق. كنا نسعى الى استمرار الحل التفاوضي والتحضير لاجتماع ثالث. التطور في اوكرانيا ادى الى تدهور الاجواء الدولية الا انه من غير الواضح ما اذا كان سينعكس على ما يحصل في سوريا. نفضل الا يحصل ربط مباشر بين المشكلتين. لدينا اجندة طويلة مع الاميركيين. حتى مشكلة اوكرانيا بكل اهميتها، لا يجوز ان تحدد مصير البنود الاخرى للاجندة المشتركة. سنواصل الجهود نفسها في سبيل التقدم نحو تسوية.
¶ بكلمتين، هل سقط التفاهم الاميركي – الروسي وبات الحسم للميدان عسكريا؟
- اصبح الجو اسوأ مما كان. طالما انه لم تبدأ خطوات عملية لتطبيق "بيان جنيف"، فالمعركة مستمرة.
¶ يلوح الممثل الاممي - العربي الاخضر الابرهيمي بالاستقالة، وقت طلب من وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف الضغط على الحكومة السورية للانخراط جديا في الحوار السياسي وتشكيل الهيئة الانتقالية؟
- نريد الحفاظ على أفق التسوية. ومن هذه الزاوية نرى كل الامور اللوجستية وبقاء الاخضر الابرهيمي وضرورة تحديد موعد للاجتماع الثالث. نريد ضغطا على كل الاطراف. نعرف رأي النظام السوري وهو مستعد للبحث في شكل متكامل في بيان جنيف ولكن لديهم الاولوية في مكافحة الارهاب. هذا شيء طبيعي. ونلاحظ ان الاولوية لدى المعارضة هي تشكيل الهيئة الانتقالية. لدينا رؤية متكاملة للبيان ونريد تشجيع كل الاطراف للبحث في كل البنود بدءاً من المسائل الاكثر إلحاحا وبساطة كتحسين الاوضاع الانسانية واجراء المصالحات الميدانية. بعدها يمكن الانتقال الى المسائل الاكثر تعقيدا بما في ذلك تشكيل الهيئة الانتقالية.
¶ قلتم ان لديكم ضمانات من النظام حيال هذه البنود. هل تشمل عدم ترشح الرئيس السوري بشار الاسد لولاية ثانية؟
- لم نبحث في المسألة المذكورة مع النظام. ثمة حدود معينة للحوار ولا نتدخل في الشؤون التي تتعلق بالسوريين انفسهم.
¶ ما هي الصفقة التي حكمت الافراج عن راهبات معلولا؟ وهل تتوقع الافراج عن المطرانين بولس اليازجي ويوحنا ابرهيم؟
- لا معلومات لدي. علمنا ان الجانب اللبناني لعب دورا ايجابيا. نعتبر ذلك انجازا كبيرا للجميع لانه شكل عاملا مقلقا جدا. تساعد هذه الاحداث في تنقية الاجواء ولو نسبيا.
¶ هل تعملون على اطلاق المطرانين؟
- كسفارة لا تعليمات لدينا في هذا الاطار. هناك موقف سياسي متضامن مع الجهود لاطلاقهما".
¶ ما مضمون اللقاء بين لافروف ورئيس الجمهورية ميشال سليمان في باريس؟
- لدينا موقف مبدئي في تأييد الامن والاستقرار اللبناني وضرورة تنشيط عمل مجموعة الدعم الدولية وخصوصا ان لبنان في مرحلة حاسمة تستوجب اجراء الاستحقاقات الدستورية. من واجب الاطراف الخارجية ان تساعد لبنان في انجاح هذه القضايا.
¶ يعني كلامك انكم ضد التمديد لرئيس الجمهورية؟
- من الواضح للجميع انه من الافضل اجراء الاستحقاق الرئاسي في موعده. المطروح موضوع الانتخاب الآن وسمعت من كل الاحزاب انها تؤيد الانتخاب وهذا ينسجم مع المبادىء الديموقراطية للحياة السياسية في لبنان. كما يجب الاشارة الى ان الفراغ اخطر شيء".
¶ هل التفاهم الدولي حول لبنان ما زال قائما؟
- رغم الخلافات حيال ما يحصل في سوريا، هناك تقاطع مصالح بالنسبة الى لبنان لاعتبارات مختلفة.
¶ الا ان التفاهم لا يتجلى في البيان الوزاري ؟
- هذا شأن لبناني داخلي. يجب ان يكون البيان انتاجا محليا.
¶ دعمت روسيا من باريس "اعلان بعبدا".
- الاعلان وثيقة فيها جانب يتعلق بالسياسة الخارجية اللبنانية والموقع اللبناني في المنطقة ونشرت في الامم المتحدة. نعتبر انها اصبحت ضمن الثوابت المعترف بها دوليا في تحديد موقف المجتمع الدولي حيال الاحداث في لبنان. اما "المقاومة" فاشارة اليها شيء طبيعي ينبع من حالة النزاع مع اسرائيل.
¶ هل تؤيدون بذلك انسحاب "حزب الله" من سوريا؟
- نفهم "اعلان بعبدا" كتحييد لبنان بكل اطرافه ودون استثناءات. هناك لبنانيون يشاركون في المجموعات المسلحة غير الشرعية التي تحارب الجيش النظامي السوري. المطلوب عودة هؤلاء الى لبنان.
¶ البعض يربط الاشتباك الداخلي بزيارة الرئيس حسن روحاني الى السعودية؟
- نريد ان تكون العلاقات بين ايران والسعودية جيدة وما يمكن ان يؤثر ايجابا على الاوضاع في لبنان.

rita.sfeir@annahar.com.lb
Twitter:@SfeirRita

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard