السيدة العذراء ترتدي علم لبنان

27 آذار 2020 | 00:03

في عيد بشارة السيدة العذراء، والذي اعلن عيدا وطنيا في لبنان، وفي زمن الكورونا، حيث ملايين من البشر في العالم يتضرعون الى الله لابعاد شبح الوباء عنهم، وحيث الصلوات صارت تتلى عبر وسائل التواصل الاجتماعي، كانت لفتة لبنانية من ادارة مزار سيدة لبنان في حريصا، اذ توشح تمثال السيدة العذراء بالعلم اللبناني، ورفعت الصلاة على نية لبنان والعالم اجمع للتخلص من وباء الكورونا. وبعد اضاءة التمثال تجمع آباء المزار وصلوا المسبحة الوردية طالبين من العذراء مريم سيدة لبنان ان ترحم الذين قضوا من هذا المرض العضال، وان تتشفع للشفاء التام لكل المصابين. واذ غاب المؤمنون من الساحة التي كانت تمتلىء بالمصلين، تابعوا وشاركوا عبر وسائل التواصل المختلفة. وعلى الفور امتلأت صفحات الفايسبوك وانستغرام وتويتر بصورة العذراء ملتحفة بالعلم اللبناني فاتحة يديها متضرعة ان يحمي الله لبنان ويرحم شعبه.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard