دولة كورونا أهربوا!

28 شباط 2020 | 00:07

في الأسبوعين الماضيين دخل الى لبنان ما يقرب من الفي شخص آتين من الصين، بينهم صينيون وغير صينيين، ومنهم اللبنانية التي كانت رائدة في إيقاظ الحكومة اللبنانية من النوم على حرير "صحتك بالدنيا"، وذلك عبر الفيلم الذي سجلته وبثته في "فايسبوك" متحدثة عن وصولها من الصين ودخولها المطار وخروجها دون أي تفتيش صحي، ولهذا طالبت الدولة بأن تأخذها الى الحجر الصحي بعدما حبست نفسها في غرفتها كحجر إختياري!واستيقظت الدولة العظيمة فجأة بعدما كانت تنام على تصريح وزير الصحة محمد حسن، بأنه ليس هناك ما يدعو الى القلق وان لبنان يملك لقاحاً لفيروس الكورونا، وقلنا يومها يا سبحان الله كيف للبنان ان يملك لقاحاً لم يكتشفه الأطباء والخبراء في المختبرات من الصين الى الولايات المتحدة مروراً بالدول الأوربية، لكن كان من الواضح ان الوزير يتحدث عن لقاحات متوافرة للأنفلونزا، معتبراً ربما اننا امام نوع من هذه السلالة الفيروسية.
بعد ظهور اول إصابة للسيدة العائدة من إيران أخليت الطبقة الأخيرة من مستشفى رفيق الحريري الحكومي وخصصت لعزل المصابين، الذين بلغ عددهم أمس ثلاثة شفاهم الله، بعدها تم تخصيص كل المستشفى لهذه الحالات. ولأن...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 87% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول
إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard