نتائج "إيجابية" لاجتماعات صندوق النقد... ترقّب إجراءات تعالج الدَّين والأزمة المصرفية

25 شباط 2020 | 03:15

كان من المنتظر ان تنتهي زيارة وفد صندوق النقد الدولي الى بيروت في 23 شباط الجاري بحسب ما كان محددا ضمن جدول الزيارات التي وضعها الوفد قبل وصوله الى لبنان، الا ان البعثة أبلغت إدارة الصندوق في واشنطن مساء السبت تمديد هذه الزيارة أقله حتى منتصف الاسبوع لما تستوجبه الملفات المالية من وقت إضافي للبت وتقديم المزيد من المشورة.إجتماعات ماراتونية يعقدها وفد بعثة صندوق النقد الدولي برئاسة مارتن سيريزولا وتكثفت خلال عطلة نهاية الاسبوع. وقد كونت البعثة ملفا كاملا حول الوضع اللبناني. وفي هذا السياق، تؤكد مصادر متابعة للإجتماعات ان وفد الصندوق يشدد في اجتماعاته على ضرورة الحل الكامل وليس الجزئي، ولا يمكن القبول بـ"الترقيع" او بـ"إجراءات جزئية مرحلية" لمعالجة الازمة غير المسبوقة التي تضرب لبنان. وبخلاف كل ما يحكى عن انزعاج لدى البعثة من الاسلوب الذي تعتمده السلطات اللبنانية للبحث في الحلول الممكنة، تؤكد المصادر ان نتائج الاجتماعات كانت "إيجابية" والبعثة لم تبدِ اي موقف سلبي في هذا الشأن. فاللقاءات الاولى في بيروت خُصصت لتقديم الجانب اللبناني شرحا دقيقا حول الخلل الكبير في المالية العامة، كما استمع...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 93% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول
إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard