مجلس القضاء شارف الانتهاء من مشروع التشكيلات القضائية

20 شباط 2020 | 01:40

يتطلع القضاة بشغف الى مشروع التشكيلات القضائية الذي يعدّه مجلس القضاء الاعلى في اجتماعات يعقدها في شكل متتالٍ توصلاً إلى صيغة نهائية لهذا المشروع، ويأملون خيراً في أن تعطي المعايير التي استند إليها مجلس القضاء لكل قاض حقه، ويبنون هذا التطلع على وجود التآلف بين أعضائه ولا سيما وجود القاضي سهيل عبود على رأس هذا المجلس، وما يمثله من ضمانة تؤدي إلى وضع الرجل المناسب في المكان المناسب، ومعه ركنا القضاء النائب العام التمييزي القاضي غسان عويدات ورئيس هيئة التفتيش القضائي القاضي بركان سعد. وفي معلومات لـ النهار" أن إعداد مشروع هذه التشكيلات قد شارف الانتهاء ويجري وسط تكتم شديد عن مضمونه خارج العاملين على وضعه. وتعول أوساط قضائية على ما سينتهي إليه هذا المشروع، وتعتبر أنها المرة الاولى تصل إلى هذه الدرجة من التكتم وتراه دليلاً على أنها في منأى عن النفَس السياسي، وتصفه بالامر الصحي لان لا أحد يعلم مضمونها، ما يعني أن ليس لأحد يد فيها. وتُدرج ما يتم تداوله في شأن مراكز أساسية في إطار التكهنات في الغالب. وتذهب إلى أن المعايير التي بُني على أساسها هذا المشروع تعتمد على الكفاءة والانتاجية والدرجة...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 88% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول
إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard