Covid - 19 الاسم الرسمي لفيروس كورونا القاتل وعدد الوفيات ارتفع إلى 1113 في الصين

13 شباط 2020 | 02:20

انتاج الأقنعة الواقية من الفيروس في الصين. (أ ب)

بعدما طالب باحثون بالاتفاق على اسم رسمي لفيروس كورونا المستجد لتجنب التشتت أو وسم أي بلد أو مجموعة من الأشخاص، أطلقت منظمة الصحة العالمية اسم Covid-19 على الفيروس القاتل. وقال رئيس منظمة الصحة العالمية تيدروس أدانوم غابريسوس في جنيف، "لقد اتفقنا على إطلاق اسم Covid-19 على المرض الذي يسببه فيروس كورونا". وأوضح انه "كان علينا أن نصطلح اسما للمرض لا يشير إلى منطقة جغرافية أو حيوان أو شخص محدد أو مجموعة من الأشخاص، وفي الوقت نفسه، سهل اللفظ وعلى صلة بالفيروس". وقد اشتق الاسم الجديد من اسم الفيروس المتسبب به "كورونا" وكلمة "فيروس" و"مرض" وإشارة إلى السنة التي ظهر فيها (2019) (حيث كشف عن بدء انتشار المرض في 31 كانون الأول الماضي).

باتت المنظمة العالمية تصنف الفيروس "خطير جداً" عالمياً، وقد بلغت حصيلة الوفيات الناتجة عنه في الصين أمس الاربعاء 1113. وحتى الآن، لا تزال %99,9 من الوفيات المسجلة في العالم، في الصين القارية (باستثناء هونغ كونغ وماكاو) حيث ظهر المرض في مدينة ووهان الكبيرة (وسط). فيما هناك 44,653 حالة مسجلة حاليا. وفي إشارة مشجعة، تراجع عدد الحالات الجديدة اليومية الاربعاء (2015) في شكل كبير مقارنة مع الثلثاء الماضي (2478) والاثنين (3062) وفق لجنة الصحة الوطنية الصينية. وأعلنت السلطات عن بؤرة اصابات جديدة في مدينة تيانجين شمال البلاد حيث أصيب 39 شخصا في مركز تجاري واحد وفق ما أوردت وكالة انباء الصين الجديدة. واعتبر العالم الصيني تجونغ نانشان، الذي كان رائدا في مكافحة الفيروس سارس في البلاد (2002-2003) أن الوباء سيبلغ ذروته "بحلول منتصف او نهاية شباط الجاري". وهو تفاؤل حذر تشاطره إياه منظمة الصحة العالمية. في حين سجل أكثر من 400 حالة في نحو 30 دولة أو منطقة.

خارج الصين القارية لم يتسبب الفيروس حتى الان الا بوفاة شخصين، احدهما في الفيليبين والاخر في هونغ كونغ. وفي الحالتين كانا مواطنين صينيين.

وفي اليابان، تفاقم الوضع على متن السفينة السياحية "دايموند برينسس" التي فرض عليها الحجر الصحي قرب يوكوهاما (شرق) حيث بلغ عدد الإصابات 174. وهناك 39 مصابا جديدا بينهم مسؤول عمليات الحجر الصحي كما أعلن أمس الاربعاء.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard