سبب أزمتنا: "عيشٌ لا حياة"

25 كانون الثاني 2020 | 00:05

كلّنا نبحث عن سبب الأزمة التي نعانيها على مختلف الصعد السياسيّة والاقتصاديّة والماليّة والاجتماعيّة. الأسباب كثيرة، ولكن ثمّة سبب أساسيّ تحدّث عنه سعيد عقل في الندوة اللبنانيّة سنة 1954، وكأنّه يصف الحالة التي نتخبّط فيها اليوم. وهو أنّنا نعيش على الاستيراد لا على الإنتاج، فنستفيد ممّا تقدّمه لنا الحضارة، لكنّنا لا نُسهم في صنع الحضارة. وكذلك نستغلّ الحكم للوجاهة ولمصلحتنا الخاصّة لا لمصلحة الوطن وخدمة المواطنين.يقول سعيد عقل: "جميع ما يمكن أن يُعَدّ في متاعب مجتمعنا الحديث تفرّع في الواقع من معضلة أساسيّة نشأت في هذه الحقبة. وهي أنّ مفهوم الحياة عندنا كان يغرق في مفهوم العيش: ’عيشٌ لا حياة‘. حول هذه الكلمات الثلاث تدور معضلاتنا الأساسيّة جميعًا. إنّ المدنيّة الحديثة تَفرُقُ عن المدنيّات السابقة بأنّ من بين منتجاتها ما قَوِيَ فيه طابعُ الانتفاع اليوميّ العمليّ ، وبالتالي طابع القابليّة للتداول. على أنّ هذه المدنيّة، برغم من ذلك، تبقى مدنيّةً، أي شيئًا يُساهَمُ فيه فقط، فمن استوردها ما جاء منها سوى المظاهر. المدنيّة لا تُقتنى، المدنيّة تُعمَل".
ثم يُضيف: "اقتناء السيّارة والراديو...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 89% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول
إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard