آن أوان تسوية تاريخية مع "حزب الله"؟

21 كانون الثاني 2020 | 00:06

مناصرات لـ"حزب الله" يحملن صورة سليماني (تعبيرية- أ ف ب).

ما وراء المشهد السوريالي المتصل بالارتباك والعجز لدى افرقاء الصف الواحد في وجه انتفاضة شعبية معبرة عن فقر الناس والجوع والغضب وان وصف بعضهم بالمخربين والمندسين لا ينفي واقع ان اهل السلطة في مأزق كبير ولكن اللبنانيين ايضا جميعهم في مأزق انهياري يقضي على كل امالهم وودائعهم. ثمة اسئلة مطروحة امام الجميع على ضوء مجموعة تطورات متسارعة في المنطقة.في الشق الاقليمي يصعب عدم متابعة التطورات المهمة التي طرأت على الحسابات الايرانية ولا سيما على اثر اغتيال اللواء قاسم سليماني والموقف الجديد الذي اعتمدته الدول الاوروبية الموقعة على الاتفاق النووي من اصطفاف مع الجانب الاميركي لجهة الذهاب الى اتفاق جديد مع الادارة الاميركية على هذا الصعيد. تحسب ايران جيدا على اثر ردة فعلها المدروسة جدا على قاعدة عين الاسد التي تضم قوات اميركية في العراق حساباتها واذا كان يمكن ان تذهب الى الحرب وهي اظهرت انها لا ترغب ولا تستطيع اعتماد هذا الخيار فيما الحسابات الاهم تتصل بطبيعة الكلفة التي ستترتب عليها اذا ذهبت الى مفاوضات جديدة مع الادارة الاميركية. فالاطلالة الاخيرة للمرشد الايراني علي خامنئي للخطابة في المسجد لاول...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 92% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول
إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard