لجان قانون الإيجارات تبدأ عملها في بيروت ودعوات إلى المستأجرين للإفادة من حساب الدعم

6 كانون الأول 2019 | 05:00

المصدر: "النهار"

  • المصدر: "النهار"

تطوّر جديد شهدته قضية الإيجارات ببدء عمل اللجان الناظرة في تطبيق أحكام قانون الإيجارات في بيروت. وهذه اللجان تفصل في النزاعات بين المالكين والمستأجرين حول تحديد بدل المثل، ولها أيضا دور أساسي في تحديد فئة المستفيدين من دعم الحساب من ذوي الدخل المحدود. فمن يستفيد من هذه اللجان؟

استناداً الى بنود قانون الإيجارات، يتقدّم المستأجر الذي يراوح مدخوله ما بين 3 و5 أضعاف الحد الأدنى للأجور، بطلب إلى اللجنة للاستفادة من مساعدة الحساب الذي أنشئ بموجب مرسوم موقّع من رئيس الجمهورية ورئيس الحكومة والوزراء المعنيين. واللجنة تحدّد المستفيدين من غير المستفيدين، بعد تقديم المستندات اللازمة، وهي عبارة عن طلب إلى اللجنة، وجدول بالمقيمين في المنزل المؤجّر، اضافة إلى إفادات عمل بالراتب للعاملين أو تصريح بالدخل من وزارة المال لأصحاب المهن الحرّة. وعلى الراغب في الاستفادة من الحساب التقدّم بالطلب نفسه في بداية كلّ عام. وكان مرسوم تشكيل اللجان قد صدر ويحمل الرقم 4773، وبناء عليه بدأت اللجان عملها في بيروت، ومن المنتظر أن تبدأ قريبا في المحافظات الأخرى ولا سيما في جبل لبنان.

أما بالنسبة إلى صندوق دعم المستأجرين، فقد أنشأ القانون الجديد في المادة /3/ منه حساباً خاصاً لمساعدة المستأجرين من ذوي الدخل المحدود، وهذا الحساب يكون تابعاً لوزارة المال وتُمسك حساباته لدى مديريّة الخزينة التابعة لها، ويهدف إلى مساعدة جميع المستأجرين الذين لا يتجاوز معدّل دخلهم العائلي الشهري خمسة أضعاف الحدّ الأدنى الرسمي للأجور عن طريق المساهمة في دفع الزيادات كليّاً أو جزئيّاً وفق أحكام المادة /10/. وتشكَّل واردات هذا الصندوق بشكل أساسي من مساهمات سنويّة من الدولة تلحظها في الموازنة العامة، وتخضع إدارة الأموال فيه، بما في ذلك أصول الجباية والإنفاق، لنظام مالي خاص يصدّق بمرسوم في مجلس الوزراء بناءً على اقتراح وزير المال والذي سوف يصدر قريباً. فيمكن المستأجر الذي لا يتجاوز معدّل دخله العائلي الشهري خمسة أضعاف الحدّ الأدنى الرسمي للأجور، أن يحصل على مساهمة الصندوق في دفع البدلات والزيادات كلّياً أو جزئيّاً بموجب الآلية المحددة في المادة /8/ من القانون الجديد. كما يساهم الصندوق في حال تنازل المستأجر عن حقّه في طلب تحرير عقد إيجار جديد عند انتهاء السنة الممدّدة التاسعة، عندها يحصل على المساهمة من خلال أقساط شهريّة، كما يمكنه التفرّغ عنها إلى مصدر تمويل يختاره في حال أراد أن يقترض قيمتها دفعة واحدة، ويعتبر عندئذ القرض المعطى له بمثابة قرض سكني يستفيد فيه من الإعفاءات المنصوص عنها في القانون 543/1996. كما يساهم الصندوق في التعويضات المدفوعة في حال الاسترداد إن للضرورة العائليّة أو للهدم أو لغيرها.

وقد حدّدت المادة /27/ من القانون حالة أخرى من أجل استفادة المستأجر من المساهمات الماديّة من الصندوق في حال أراد التنازل عن الإيجار وتسليم المأجور للمالك، وتكون هذه المساهمة مساوية للفارق الذي كان على الصندوق دفعه للمالك فيما لو استمرّ المستأجر في إشغال المأجور، والمالك لا يمكنه التذرّع برغبة المستأجر الخطيّة في إخلاء المأجور ما لم يكن المستأجر قد حصل على مساهمة الصندوق. ويشار إلى أنّ المساهمات التي يتوجّب على الصندوق دفعها للمؤجّر تبقى على عاتق الصندوق ولا يمكن المؤجّر التذرّع بها لأيّ سبب وأمام أيّ مرجع بوجه المستأجر على أنّها جزء من بدل الإيجار لم يسدّده الأخير. وعلى المستأجرين الراغبين في الاستفادة من حساب الدعم تقديم طلب في وزارة المال في بيروت.

وتعليقاً على الموضوع، رحّب نقيب المالكين باتريك رزق الله بالخطوة المنتظرة منذ صدور مرسوم تشكيل اللجان وتشكيل الحساب، والتي يستفيد منها المستأجرون من ذوي الدخل المحدود عملاً بأحكام القانون الجديد للإيجارات، ودعا المالكين والمستأجرين إلى الاطلاع على الموضوع من المحامين من أصحاب الخبرة والاختصاص للاستفادة من الصندوق، واضعاً النقابة في تصرّف الطرفين لتجنّب النزاعات القضائية المكلفة بينهما. وعلمت "النهار" أنّ اللجان في المحافظات الأخرى ستبدأ عملها قريبا أيضا تطبيقا للقانون الجديد للإيجارات.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard