نتنياهو ناقش مع ترامب جعل غور الاردن الحدود الشرقية لإسرائيل

3 كانون الأول 2019 | 00:00

العاهل الأردني الملك عبدالله الثاني بن الحسين - الثاني من اليسار - يتابع مناورات "سيوف الكرامة 2019" الأسبوع الماضي. (عن الانترنت)

قال رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو، إنه بحث هاتفياً مع الرئيس الأميركي دونالد ترامب الاحد، في تحويل غور الأردن إلى "الحدود الشرقية لحلف الدفاع مع الولايات المتحدة".

وأضاف في كلمة ألقاها لدى مشاركته في مراسم وضع حجر الأساس لإقامة 12 مصنعاً جديداً سوف تفتتح في مدينة عسقلان: "تحدثت أمس مع الرئيس ترامب، وكانت هذه مكالمة مهمة جدا لأمن إسرائيل... تحدثنا عن إيران، ولكن تحدثنا أيضاً بشكل موسع عن الفرص التاريخية التي ستأتينا خلال الأشهر المقبلة، بما فيها غور الأردن بصفته الحدود الشرقية المعترف بها لدولة إسرائيل وحلف الدفاع مع الولايات المتحدة".

وأضاف أن "هذه أشياء استطعنا فقط أن نحلم بها، ولكن لدينا إمكان لتحقيقها. ولذا، عرضت على بيني غانتس (زعيم تحالف ازرق أبيض) أن نحقق تلك الفرص التاريخية من طريق حكومة وحدة وطنية ستشكل الآن وفقا للصيغة التي اقترحتها. قطعت شوطاً بعيداً جداً نحو هذا لأنه يجب أن نحقق هذه الفرص".

ورأى أنه "لسنا في حاجة إلى جولة انتخابات أخرى. نحتاج الآن الى هذه الحكومة لمصلحة أمن إسرائيل ودولة إسرائيل ومستقبل إسرائيل".

وكان نتنياهو أعلن قبيل الانتخابات في أيلول الماضي، أنه سيضم منطقة غور الأردن وعدداً كبيراً من المستوطنات في الضفة الغربية إلى إسرائيل في حال فوزه.

المناورات الاردنية

على صعيد آخر، بثت القناة "13" الإسرائيلية، أن الجيش الأردني أجرى مناورات غير اعتيادية الأسبوع الماضي في "رسالة سياسية" على خلفية التوتر بين عمان وتل أبيب.

وحذرت من طريقة تعامل نتنياهو مع المملكة، موضحة أن رئيس الوزراء الإسرائيلي يتعامل مع الأردن بـ"استخفاف".

وأجرى الجيش الأردني الأسبوع الماضي تدريبات غير اعتيادية تحاكي "غزواً إسرائيلياً" للمملكة الهاشمية، وسط تصاعد التوتر بين الأردن وإسرائيل.

وأطلق الجيش الأردني على المناورات الاسم الرمزي "سيوف الكرامة 2019"، نسبة الى اسم "معركة الكرامة" عام 1968 والتي تكبدت فيها اسرائيل خسائر كبيرة أمام القوات المشتركة للجيش الأردني وحركة "فتح" الفلسطينية.

وأشارت القناة الإسرائيلية إلى حضور العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني بن الحسين التدريبات وهو يرتدي الزي العسكري، الى عدد من كبار المسؤولين في الحكومة الأردنية والنواب.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard