رئيس البداية راي علّق جلسات المحاكمة في ملف الحريري ومحامو مرعي طلبوا 4 إلى 6 أشهر لتحديد الوقت لاستئنافها

13 شباط 2014 | 00:41

غرفة البداية في المحكمة الخاصة بلبنان لدى رفع الجلسة أمس.

طلب محامو الدفاع عن المتهم حسن مرعي من غرفة الدرجة الاولى في المحكمة الخاصة بلبنان، برئاسة القاضي ديفيد راي، مهلة من اربعة الى ستة اشهر للتمكن من تحديد الوقت اللازم لتحضير ملفه لبدء المحاكمة. وأيدهم في ذلك محامو الدفاع عن المتهمين الاربعة في ملف اغتيال الرئيس رفيق الحريري ورفاقه. ورأى المدعي العام نورمان فاريل ان الدفاع يمكنه الافصاح في نهاية نيسان عن الوقت اللازم لتحضير دفاعه، فيما شكا رئيس مكتب الدفاع المحامي فرنسوا رو قلة الموارد المخصصة لهذا الفريق.

عقدت غرفة البداية جلسة لوجيستية عرضت فيها الاجراءات اللازمة لمحامي مرعي بعد قرارها ضم ملفه الى الملف الاساسي لتحضير دفاعه.
وتحدث رئيس قلم المحكمة داريل مونديس مشيرا الى ان ثمة تسعة موظفين لفريق مرعي واربع وظائف شاغرة، فيما لدى كل من أفرقاء المحامين عن المتهمين الآخرين 11 موظفا، معلنا عن امكان تزويد هذا الفريق الموارد.
واستمزج راي رأي فاريل في احالة الغرفة مسألة الاجراءات على قاضي الاجراءات التمهيدية دانيال فرنسين ليمضي بها قدما، فاعتبر فاريل ان الغرفة يمكنها القيام بهذه الاجراءات، مشيرا الى الكشف عن 99 في المئة من المواد لمحامي مرعي "المتطابقة في القضيتين".
وأصرّ راي على "قرار اتهامي موحد للمتهمين الخمسة"، فأبدى فاريل استعداده لتقديم "قرار اتهامي جديد، ومذكرة تمهيدية وقوائم شهود موحدة وبينات بحلول 7 آذار المقبل".
وتوقّع ممثل الادعاء الكسندر ميلن وجود سبعة او ثمانية شهود في هذه المرحلة من المحاكمة قبل البدء بمرحلة ثانية وتتضمن شهود خبراء في تحليل الحمض النووي ومناقشة قطع "الميتسوبيتشي كانتر" وتلك التي لا تنتمي اليها. والادعاء مستعد لاستدعاء ثلاثة شهود في هذه المرحلة، والمسألة في يد الدفاع ان وافقوا على سماعهم امام الغرفة خلال تحضير اجراءات ملف مرعي".
وفيما اعلن ممثل المتضررين بيتر هاينز عدم الحاجة الى تقديم طلبات جديدة للمتضررين في ضوء عملية الضم لحقهم، أبدى المحامي محمد عويني عن مرعي نية تقديم دفوع اولية حول شكل قرار الاتهام. واعتبرت المحامية لافرابيه عن مرعي ان "المذكرة التمهيدية الموحدة تساعدنا لنطلع بها بوضوح على ثغرات قد تنشأ بعد تقديم القرار الاتهامي الموحد وتسمح بتنقية اي تعارض"، متحدثة عن تناقض في تواريخ ما اسند الى مرعي. فأجابها راي بأنه تم التعرف الى مرعي "من خلال شبكة الهواتف الخضراء وتنسيقه الانشطة واعلان المسؤولية زورا عن ابو عدس". وابدت الحاجة "الى خبير تحليل في غرفة المعاينة الالكترونية". وأبدى المحامي جاد خليل ملاحظات عن سير الاجراءات في المحاكمة لجهة اعداد الشهود واستجوابهم وحمايتهم ودرجة تدخل المحكمة. فأمهل راي الدفاع حتى 21 شباط لتقديم طلب خطي بتعديل اجراءات المحاكمة، معربا عن استعداد الادعاء للاستمرار بالمحاكمة، ومستفسرا عن المدة التي يحتاج اليها الدفاع، فأجابه عويني بأن "الدفاع غير قادر على تحديد الوقت للمحاكمة ولا يمكننا ان نلتزم بمهلة محددة فلنحدد بعد 4 او 6 اشهر تاريخا واقعيا لاستئناف الجلسات". واعتبر الادعاء ان الفترة المطلوبة لاعداد الملف اربعة اشهر حداً أدنى"، ولست مقتنعا بفترة الستة اشهر"، مرتئياً "حدود نهاية نيسان". وعارض عويني تجزئة المحاكمة على مراحل.
واذ شكك ممثل المتضررين هاينز في "أي خطة استراتيجية تعلق المحاكمة لفترة طويلة"، أيد محامو الدفاع عن المتهمين الاربعة المهلة التي طلبها محامي مرعي.
وقال رو: "نحن مضطرون ان نظهر للعالم ان هذه المحكمة منصفة وعادلة"، معترضا على بيان ميزانية الدفاع دون سؤال الادعاء عن ميزانيته. وذكر ان ميزانية الدفاع عن مرعي لسنة 2014 اقل من عشرة في المئة من ميزانية مكتب الادعاء. وطالب الادعاء بكشف عدد الموظفين العاملين على الملف. وأبدى احترامه لموظفي مكتب الدفاع "الذين يتفانون في عملهم وفريق مرعي". فأجابه راي: "نحترم العمل الشاق لفريق الدفاع ونحاول ايجاد حلول لكل المشكلات ونحن مهتمون بالتمثيل الفعلي لفريق الدفاع عن مرعي ضمن الميزانية المتوافرة". وطالب رو بإعادة النظر في الموارد. وأبدى عويني، بناء لطلب راي، إمكان تحديد حاجاته بعد اربعة اسابيع.
وفي الختام أعلن راي تعليق جلسات المحاكمة حالياً، و"سنعقد جلسات تمهيدية فحسب". ولم يحدد تاريخ استئناف جلسات المحاكمة. وقال: "سنتخذ قرارا بهذا الشأن في أسرع وقت". ورفعت الجلسة السابعة الا الدقيقة 15 مساء.

claudette.sarkis@annahar.com.lb

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard