إسقاط دعوى أمام القضاء الأميركي ضد مصارف لبنانية

21 تشرين الثاني 2019 | 02:40

أسقط 26 إسرائيلياً بعضهم يحمل الجنسية الأميركية، دعواهم التي كانوا قد تقدموا بها أمام القضاء الأميركي ضد 10 مصارف من 11 مصرفاً لبنانياً، مطالبين بتعويضات عن خسائر لحقت بهم في حرب تموز 2006، وذلك بالاستناد الى قانون مكافحة تمويل الارهاب الاميركي Anti-Terrorism Act.والمصارف التي أسقطت عنها الدعوى، باستثناء سوسيتيه جنرال، هي: فرنسبنك، الشرق الأوسط وأفريقيا، بلوم، بيبلوس، عوده، بنك بيروت، لبنان والخليج، اللبناني ــــ الفرنسي، بيروت والبلاد العربية وجمّال ترست، من دون ذكر تفاصيل عن سبب التراجع عن هذه الدعوى.
إلا أن مصادر مصرفية أكدت لـ"النهار" أن أساس الدعوى ضعيف ولا يستند الى أسس واقعية وقانونية وكان هدفها واضحا هو الابتزاز المالي، وتاليا من البديهي ألا تمر في القضاء الاميركي الذي أسقط في الاشهر الثمانية الماضية 4 دعاوى مشابهة ضد مصارف أميركية وأوروبية، موضحة ان واحداً من الاعتبارات التي أخذها المدعون في الاعتبار هو احتسابهم للكلفة مقابل الربح المحتمل. أما لماذا استثني "سوسيتيه جنرال" من اسقاط الدعوى، وهو أمر لم يذكر في الكتاب الذي وصل الى الجانب اللبناني عن تراجع المدعين عن الدعوى، فقد...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 87% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول
إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard