كوري يأمل العودة "مطلع الربيع"

13 تشرين الثاني 2019 | 03:00

يأمل نجم غولدن ستايت ووريرز ستيفن كوري العودة الى ملاعب الدوري الاميركي الشمالي لكرة السلة للمحترفين، "مطلع الربيع" المقبل بعد خضوعه لجراحة في يده. وقال كوري: "أتوقع أن أكون جاهزاً للعب. لا أدري متى، لكني أتوقع في مطلع الربيع. لم يسبق لي أن تعرضت لأي كسر في مسيرتي، وبالتالي لست معتادا كيفية إدارتها".

يبدأ فصل الربيع في 21 آذار المقبل، وفي ذلك اليوم يلتقي غولدن ستايت ووريز مع ديترويت بيستونز عشية انتقاله الى نيويورك لمواجهة فريق المدينة نيويورك نيكس. بعدها تتبقى 13 مباراة لانتهاء الموسم العادي قبل بداية مباريات "بلاي اوفس". إلا أن حظوظ ستايت في بلوغ البلاي اوف ليست قوية، ولا سيما أنه حقق انطلاقة سيئة بتسجيله انتصارين مقابل 9 هزائم. ويغيب عنه لفترة طويلة نجمه الآخر كلاي طومسون بعد خضوعه لجراحة إثر إصابة في الرباط الصليبي.

وقال كوري، أفضل لاعب في الدوري عامي 2015 و2016 والذي تعرض للاصابة قبل اسبوعين في مواجهة فينيكس صنز" "انا سعيد لانني لن أفقد فرصة اللعب حتى نهاية الموسم. كانت الجراحة ضرورية من اجل التعافي بطريقة جيدة. وبعد الخضوع لها ثمة خطر أن تتأثر أعصاب اليد. الامور معقدة عندما يتعلق الامر بهذه الناحية".

ويعاني غولدن ستايت في غياب كوري كثيراً في مطلع الموسم الحالي، إذ فاز في مباراتين ومني بتسع هزائم، كان آخرها أمام يوتا جاز 108-122، في لقاء تألق فيه الفرنسي رودي غوبير بتسجيله 25 نقطة.

تألق هاردن وكليبرز

وعلى صعيد البطولة، عانى نجم لوس انجلس كليبرز الجديد كاوهي لينارد في مواجهة فريقه السابق تورونتو رابتورز حامل اللقب الموسم الماضي، لكنه خرج فائزا عليه 98-88. وكانت الأعين شاخصة نحو لينارد المنتقل الى كليبرز في نهاية الموسم الماضي، بعدما قاد تورنتو الى إحراز باكورة ألقابه في الدوري الاميركي. وقال لينارد: "كان اللعب في مواجهتهم ممتعا"، مشيرا الى ان "الامر كان مؤثرا، ولقد استمتعنا بالتجربة الموسم الماضي داخل الملعب وخارجه". واذا كان لينارد لم يقدم اداء مقنعا واكتفى بتسجيل 12 نقطة فقط مع 11 متابعة و9 تمريرات حاسمة، فإن فريقه حقق المطلوب بالتغلب على بطل الموسم الماضي بفضل 21 نقطة سجلها لو وليامس. ورفع كليبرز رصيده الى 7 انتصارات هذا الموسم مقابل 3 هزائم.

وقاد جيمس هاردن فريقه هيوستن روكتس الى الفوز على نيو اورليانز بيليكانز 122-116 بتسجيله 39 نقطة، ليعزز صدارته لافضل الهدافين في الدوري بمعدل 37,3 نقطة في المباراة الواحدة. وأضاف زميله راسل وستبروك 26 نقطة. ومع تسجيله 373 نقطة في 10 مباريات، بات هاردن أول لاعب يسجل هذا العدد من النقاط بهذه السرعة منذ ان نجح في ذلك ريك باري مع 381 نقطة عام 1967. أما اللاعب الوحيد مع عدد اكبر من النقاط فكان الاسطورة ويلت تشامبيرلاين مطلع الستينيات.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard