موزعو المحروقات: المركزي لم يؤمن ثمن البضاعة 100%

8 تشرين الثاني 2019 | 05:20

أكدت نقابتا أصحاب المحطات والصهاريج وموزعي المحروقات أن "مشكلة المحروقات لم تحل عن قصد او غير قصد، لأن المسؤولين عن حلها، أي مصرف لبنان ووزارة الطاقة والمياه لم يأتيا بحل كامل بل بأنصاف الحلول، ورميا تقاعسهما على أصحاب المحطات والموزعين وأصحاب الصهاريج".

وأصدرت النقابتان بيانا إثر مؤتمر صحافي أكدتا فيه أنه "بدل ان ينفذ مصرف لبنان ما التزمه الرئيس سعد الحريري حيال القطاع، بتأمين ثمن المحروقات بالليرة اللبنانية بنسبة 100%، تم تأمين 85% فقط. وأكثر، فقد فرض مصرف لبنان عمولة 5 بالألف إضافية، وطلب تجميد الاموال 30 يوما في حسابه، ما أدى الى كلفة اضافية لا تحتمل. وبذلك حل نصف المشكلة، وهو ما دفعنا الى الطلب من وزارة الوصاية حل نصف المشكلة المتبقي، وفوجئنا برفضها للحل، واكثر من ذلك بادرت الى اصدار بيانات شعبوية لتظهر أن المشكلة هي لدى القطاع النفطي ولا علاقة لها بها، بدل أن تساهم في نصف الحل أو تطلب من مصرف لبنان تأمين صرف 100% من ثمن البضاعة من الليرة الى الدولار والغاء العمولة التي يفرضها وعدم اجبار تجميد ثمن البضاعة 30 يوما".

وأكدت النقابتان "الاستمرار ببيع المخزون الموجود لدى المحطات حتى نفاد ما تبقى منه، ربما حينها يستفيق ضميرهم ويؤمنون ثمن البضاعة 100% بالليرة ويلغون اي مصاريف اضافية".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard