صندوق النقد: انخفاض النمو في السعوديّة وإيران

16 تشرين الأول 2019 | 06:00

خفّض صندوق النقد الدولي بشكل حاد أمس، توقّعاته للنمو في السعودية وإيران، أكبر اقتصادين في الشرق الاوسط، على خلفية العقوبات الأميركية والتوترات الاقليمية وتراجع أسعار النفط.

وتوقّع الصندوق أن ينكمش اقتصاد إيران في 2019 بنسبة 9,5 في المئة بعدما كان توقع في نيسان انكماشاً بنسبة 6 في المئة، على أن ينمو الاقتصاد السعودي بنسبة 0,2 في المئة مقابل توقعات سابقة لنمو بنسبة 1,9 في المئة.

وهذا أسوا أداء متوقع للاقتصاد الإيراني منذ 1984، حين كانت الجمهورية الاسلامية في حرب مع العراق.

ويشير تراجع التوقعات بنسبة 3 في المئة بين نيسان وتشرين الأول إلى تدهور كبير في الاقتصاد الايراني منذ ان بدأت الولايات المتحدة تطبيق عقوبات اضافية على قطاع النفط الإيراني في أيار.

وتراجعت توقعات النمو في السعودية، صاحبة أكبر اقتصاد في المنطقة، إلى 0,2 في المئة، بعدما كانت 1,6 في نيسان، و1,9 في تموز.

وهذه أسوأ توقعات للنمو في المملكة الغنية منذ أن انكمش الاقتصاد السعودي عام 2017 بنسبة 0,7 في المئة.

لكن الصندوق قال إن النمو السعودي السنة المقبلة سيبلغ عتبة 2,2 في المئة، وسط توقعات لاكتساب القطاع غير النفطي في المملكة مزيداً من القوة في 2020 في ظل إصلاحات متواصلة.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard