قلعة بيبلوس أضيئت باللون الزهري للتوعية والوقاية من سرطان الثدي

15 تشرين الأول 2019 | 05:52

جميلة بيبلوس، قلعتها الشامخة التي شهدت مرور العديد من الحضارات على مر الزمن، وبقيت صامدة وأضيئت باللون الزهري في نهاية الأسبوع دعما لمريضات سرطان الثدي، واطلاقاً لحملة التوعية والوقاية من المرض بالكشف المبكر الذي يؤدي الى الشفاء.رئيس الجمعية اللبنانية لمكافحة سرطان الثدي البروفسور ناجي الصغير تحدث عن امكانية الشفاء من مرض سرطان الثدي وقال ان "حملات الكشف المبكر مع وزارة الصحة والجمعيات هي اهم شيء للشفاء، واكتشاف المرض في مراحله الاولى يساهم في شفاء نحو 90 في المئة من السيدات من دون استئصال بالكامل حتى لو تقدم المرض".
النائب سيمون ابي رميا تحدث عن مدينة جبيل وعن هذه المبادرة التي هي رسالة من جبيل الى العالم، عن اهمية الكشف المبكر لسرطان الثدي، وقال إن الكشف المبكر ينقذ حياة المرأة وحياة العائلة". أما الاعلامية انابيلا هلال فأكدت صمود المرأة اللبنانية بوجه المرض قبل ان تضيء القلعة مع الرسميين الموجودين في المدينة.
رئيس بلدية جبيل المهندس وسام زعرور قال ان "البلدية لا تعمل فقط على البيئة وتطوير المدينة بل ايضا على الصحة وكذلك التوعية، ومساعدة أصحاب الحاجات الخاصة".
وقالت ممثلة...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 79% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول
إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard