رئيس "تنظيم جندالله" موقوفاً في ملف إرهاب ... واعتراض طرابلسي

9 تشرين الأول 2019 | 03:15

اعتبر مفتي طرابلس ان توقيف الشيخ كنعان ناجي حدث مؤسف ومؤلم. وقد اجتمعت في دار افتاء طرابلس وجوه من المدينة دينية وسياسية وحزبية دعت الى احقاق الحق وتطبيق العدالة واطلاق ناجي لانه بريء من التهمة التي تحاول اجهزة الصاقها به.استجوب قاضي التحقيق العسكري مرسيل باسيل رئيس "تنظيم جندالله" كنعان ناجي في ملف العمل الارهابي الذي نفذه عبد الرحمن خضر مبسوط، قبل أن يقدم على تفجير نفسه بحزام ناسف. وأصدر مذكرة توقيف وجاهية في حقه.
ووفق المعلومات، فإن باسيل استدعى قبل أسبوعين ناجي لاستجوابه كمدعى عليه في الملف، ولم يحضر، فقرر جلبه بموجب مذكرة إحضار نفذها عناصر الجيش صباح أمس، وأوقفوه في محلة أبي سمرا في طرابلس. وطبقاً للقانون، يقتضي استجواب المدعى عليه الذي حصل جلبه بالاحضار خلال 24 ساعة بعد تنفيذ هذه المذكرة عملا بالمادة 107 في قانون أصول المحاكمات الجزائية، وإلا يُعدّ توقيفه تعسفا(...) أما المدعى عليه الذي أحضر بمذكرة إحضار فيستجوبه خلال 24 ساعة من وقت تنفيذ مذكرة الإحضار في حقه. وعند انقضاء هذه المهلة يُحضر رئيس النظارة، من تلقائه، المدعى عليه إلى النائب العام الذي يطلب من قاضي التحقيق استجوابه....

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 86% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول
إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard