استقالة رئيس الوزراء الأوكراني وإلغاء قوانين مثيرة للجدل بوتين: لن نتدخّل في كييف وعلى أوروبا أن تحذو حذونا

29 كانون الثاني 2014 | 00:00

المصدر: (و ص ف، رويترز، أ ب)

  • المصدر: (و ص ف، رويترز، أ ب)

من اليسار رئيس المفوضية الاوروبية جوزيه مانويل دولاو باروزو والرئيس الروسي فلاديمير بوتين ورئيس المجلس الاوروبي هرمان فان رومبوي في المقر العام للاتحاد الاوروبي في بروكسيل أمس. (أ ب)

في خطوتين متزامنتين ترميان الى تبديد التوتر مع المعارضة، اعلن رئيس الوزراء الاوكراني ميكولا ازاروف أمس استقالته مع بدء دورة استثنائية للبرلمان الذي قرر الغاء القوانين الصارمة التي تمنع التظاهر والتي أدت الى تكثيف حركة الاحتجاج المؤيدة لاوروبا.

انعقدت قمة مصغرة في بروكسيل ضمت الرئيس الروسي فلاديمير بوتين وأركان الاتحاد الاوروبي وسط توتر بين الجانبين في ذروة الازمة في اوكرانيا.
واستقبل رئيس المجلس الاوروبي هرمان فان رومبوي ورئيس المفوضية الأوروبية جوزيه مانويل دوراو باروزو الساعة 13:15 (12:15 بتوقيت غرينيتش) بوتين الذي رافقه وزير الخارجية سيرغي لافروف.
وبعد القمة، أبلغ بوتين الصحافيين أن روسيا لن تتراجع عن اتفاقاتها الاقتصادية مع أوكرانيا، إذا وصلت المعارضة الى الحكم، الا أنه أبرز الحاجة الى استعادتها أموالها، في اشارة الى 15 مليار دولار أقرضتها موسكو لكييف.
وقال أن لا خلاف مع أوروبا على أوكرانيا، و"إنما المصلحة الاقتصادية هي المسيطرة". الى ذلك، رفض أي تدخل خارجي في هذه الدولة، منتقدا ضمنا الزيارة المرتقبة للممثلة العليا للاتحاد الاوروبي للشؤون الخارجية والسياسة الامنية كاثرين آشتون لكييف، قائلاً: "أعتقد أن الشعب الاوكراني قادر على حل "مشاكله "بوسائله الخاصة... روسيا لن تتدخل إطلاقاً"، داعياً اوروبا الى أن تحذو حذوه.

أوكرانيا
وفي كييف، قبل الرئيس الاوكراني فيكتور يانوكوفيتش استقالة أزاروف وحكومته، بموجب مرسوم نصّ أيضاً على ان تتولى الحكومة الحالية تصريف الاعمال الى حين تأليف حكومة جديدة.
وقال رئيس الوزراء في بيان: "قررت ان اطلب من الرئيس قبول استقالتي من منصب رئيس الوزراء لتوفير شروط إيجابية لحل سياسي وتسوية سلمية للازمة... اليوم، الامر الاكثر اهمية هو الحفاظ على وحدة اراضي اوكرانيا وسلامتها. هذا اكثر اهمية من اي طموح شخصي".
ولم يتأخر رد فعل المعارضة التي رأى أحد زعمائها بطل الملاكمة السابق فيتالي كليتشكو ان استقالة رئيس الوزراء "خطوة نحو النصر"، وقال: "نقول منذ اشهر ان ما يجري في الشوارع هو ايضا نتيجة السياسة التي تعتمدها الحكومة الحالية. وهذا ليس نصراً بل خطوة نحو النصر".
وفي برلين، أمل وزير الخارجية الالماني فرانك - فالتر شتاينماير ان تشكل استقالة ازاروف "اشارة" الى المعارضة تسمح "بمفاوضات جديدة"، و"يمكن أن تفتح الطريق للبحث عن تسوية سياسية".
وفي البرلمان الأوكراني حيث وقف النواب دقيقة صمت احياء لذكرى الاشخاص الذين قتلوا في كييف، بدأت الجلسة بالنشيد الوطني ثم صوّت النواب على إلغاء القوانين التي تمنع التظاهر.
وأيد 361 نائباً ابطال هذه القوانين التي انتقدتها الدول الغربية بشدة، معتبرة انها تمس بالحريات، في مقابل صوتين. وقوبلت نتيجة التصويت بالتصفيق في القاعة وبهتافات مدوية في شوارع كييف.
وبعد ذلك، أرجئت الجلسة الى التاسعة من صباح اليوم بتوقيت غرينيتش ليناقش النواب عفواً عن المتظاهرين الذين اوقفوا خلال صدامات مع الشرطة.
وكانت القوانين التي ألغيت تنص على عقوبات تصل الى السجن خمس سنوات لتعطيل مبان عامة وغرامات او توقيف اداري للمتظاهرين الملثمين او الذين يعتمرون خوذاً، كما يفعل عدد كبير من المحتجين في كييف حاليا.
وأدى تبني هذه القوانين في 16 كانون الثاني الى تشدد الحركة ونشوب مواجهات عنيفة بين الشرطة والمتظاهرين أوقعت ثلاثة قتلى على الاقل في وسط كييف.
وستتوجه اشتون الى كييف في زيارة لثمان واربعين ساعة تلتقي خلالها يانوكوفيتش وزعماء المعارضة. وقد سبقها المفوض الاوروبي للتوسيع والسياسة الأوروبية للجوار ستيفان فولي الاثنين .
كذلك تتابع الولايات المتحدة الاحداث عن كثب. وحذر نائب الرئيس الاميركي جو بايدن الرئيس الاوكراني في مكالمة هاتفية من "ان اعلان حال الطوارئ او اتخاذ اي تدبير امني آخر يكون قاسياً لن يؤدي إلا الى تصعيد الوضع وتقليص المساحة امام حل سلمي" للازمة.
وتأتي هذه التطورات، بينما بات وسط كييف اشبه بمعسكر محصن مع حواجز ثلجية عالية ومحتجين ملثمين ومسلحين بعصي البايسبول.
وسيناقش النواب خصوصا اليوم عرض عفو عن المتظاهرين الذين اوقفوا اثناء صدامات مع الشرطة او تأليف مجموعة عمل مكلفة مراجعة الدستور الذي يمنح الرئيس في نظر المعارضة صلاحيات واسعة.
وبدأ الحراك الاحتجاجي اثر رفض الرئيس اواخر تشرين الثاني توقيع اتفاق لحرية التبادل مع الاتحاد الاوروبي مفضلا التقارب مع موسكو، الامر الذي اعتبره قسم من الشعب بمثابة خيانة.
لكن مطالب المعارضة والشارع في كييف ومناطق اخرى باتت تركز في المرتبة الاولى على اجراء انتخابات مبكرة لاخراج يانوكوفيتش من الحكم.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard