شوماخر استفاق بعد 6 سنوات!

12 أيلول 2019 | 03:20

قاوم أسطورة سباقات سيارات "فورمولا 1" الألماني مايكل شوماخر كل الأخطار التي نجمت عن اصابة قاتلة في الدماغ في حادث تزلج عام 2013 بجبال الألب الفرنسية، واستعاد وعيه بعد خضوعه لعلاج بالخلايا الجذعية بمستشفى في باريس.

وأُدخل بطل العالم سبع مرات تحت حراسة مشددة الاثنين إلى مستشفى جورج بومبيدو في العاصمة الفرنسية ليتلقى علاجاً بالخلايا الجذعية التي تقلل الالتهاب. وأخبرت ممرضة صحيفة "لو باريزيان" الفرنسية: "يمكنني أن أؤكد لكم أنه واع".

وأوضحت الصحيفة أن شوماخر "يستفيد من ضخ الخلايا الجذعية التي يتم توزيعها في الجسم للحصول على عمل مضاد للالتهابات، أي في جميع أنحاء الجسم".

ولا يزال شوماخر أنجح سائق في تاريخ سباقات المحركات، بعد أن حقق 91 انتصارا في سباقات الجائزة الكبرى.

وفاز شوماخر بأول لقبين مع فريق بنيتون عامي 1994 و1995 قبل أن يحرز 5 ألقاب متتالية مع فيراري، ما بين عامي 2000 و2004.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard