الراعي في شرق صيدا وساحل جزين: التنوع والوحدة

9 أيلول 2019 | 03:00

أكد البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي، "أن قيمة كل لبنان هي في تنوعه وفي وحدته، ولبنان لا قيمة له اذا فقد ميزته الأساسية في التعددية والوحدة، لا قيمة له بلون واحد وحزب واحد وطائفة واحدة ودين واحد".افتتح الراعي السبت شارعاً في بلدة لبعا باسم المثلث الرحمة البطريرك الكاردينال مار نصرالله بطرس صفير، كما افتتح حديقة باسم راعي ابرشية صيدا للموارنة المطران مارون العمار قبالة الشارع نفسه، في حضور النائبين ايلي اسود وسليم الخوري ورئيس اتحاد بلديات صيدا - الزهراني رئيس بلدية صيدا محمد السعودي وعدد من المطارنة ورؤساء المجالس البلدية والفاعليات.
ترحيب من عريفة الاحتفال مايا عبود، وقصيدة للشاعر عبدالله محفوظ، والقى رئيس البلدية فادي رومانوس كلمة ترحيب، ثم القى الراعي كلمة وعد فيها بـ"بذل كل جهد من أجل خدمة هذه المنطقة العزيزة على قلوبنا"، منوها بموقف آل الحريري في ما يتعلق بمشروع مستشفى كفرفالوس الذي لم يبصر النور وبيعه من مطرانية صيدا المارونية.
بعد ذلك تفقّد عدداً من قرى شرق صيدا وساحل جزين، حيث أقيمت له استقبالات، فيما أقام رئيس المركز الكاثوليكي للإعلام الأب عبده ابو كسم...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 63% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول
إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard