بعد 13 عاماً على استهداف البارجة الإسرائيلية أية منظومة صاروخية باتت لدى "حزب الله"؟

20 آب 2019 | 00:30

قبل سنوات هدد "حزب الله" بأن منصات النفط والغاز الإسرائيلية باتت في مرمى صواريخه. وبالأمس وبعد 13 عاماً على استهداف البارجة الإسرائيلية "ساعر – 5"، كشف الحزب بعض جوانب التحضير والاستهداف للسفينة الإسرائيلية. فماذا عن تلك المعادلة وما المنظومة الصاروخية الكاسرة للتوازن التي باتت لدى المقاومة؟خلال عدوان تموز 2006، وتحديداً في 14 منه أي بعد 48 ساعة على بدء حرب إسرائيل الثانية على لبنان، أعلن الأمين العام لـ"حزب الله" السيد حسن نصرالله على الهواء مباشرة استهداف البارجة "ساعر – 5" قبالة الساحل اللبناني. وبعد 13 عاماً كشف "الإعلام الحربي" المَشاهد الأولى لاستهداف تلك البارجة من دون أن يكشف نوعية الصواريخ التي امتلكتها المقاومة عامذاك.
وكانت التقديرات العسكرية الإسرائيلية وغير الإسرائيلية أفادت أن المقاومة استخدمت صاروخاً مضاداً للسفن صيني الصنع من طراز C-802، ما أسفر عن إصابة السفينة وخروجها من الخدمة، علماً أن أربعة من بحارتها على الأقل قتلوا في تلك العملية.
إصابة السفينة فاجأت المسؤولين الأمنيين الإسرائيليين، إذ كانوا يظنون أن سفنهم تضرب لبنان من منطقة خارج نطاق صواريخ الحزب.
كل ذلك...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 89% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول
إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard