لبنان بعلبكي لـ"النهار": لسنا أحراراً وإن مُسَّ بالفنّ انتهينا

17 آب 2019 | 05:45

يتجدّد حضور المايسترو لبنان بعلبكي في مدينة الشمس، بعد لقاء العام الفائت مع جورج خباز. "نكهة السنة مختلفة"، إذ اعتلى المسرح نحو 150 عازفاً شكّلوا أوركسترا ضخمة، في افتتاح مهرجانات بعلبك الدولية مع مارسيل خليفة. يتحدث قائد الأوركسترا الفيلهارمونية الوطنية عن "وهجٍ خفت" في مهرجانات صيف 2019. "الأعمال الفريدة قليلة. ضعف التمويل عامل جوهريّ".تربط المايسترو علاقة قُرب بمارسيل خليفة: "أعرفه منذ 10 سنوات". نُخبره بأنّ جدلية رفض عزف النشيد الوطني باتت قديمة، وليس الهدف نكء الماضي، فيردّ: "المسألة متعلّقة بالإفلاس الاجتماعي والثقافي. لو أننا وطن متماسك، لما وجدنا أنفسنا ننجرف خلف نقاشات هشّة. ما حدث كان ليمرّ عابراً في بلد آخر. هذا رأي شخصي لفنان له موقف سياسي واجتماعي وثقافي، فشاء الاعتراض. الفنان ليس مُرغماً على أداء النشيد الوطني. هذه مسألة تتعلّق بالسياسيين. لكلّ منّا حقّ إبداء الرأي، وللآخر حقّ الاعتراض. المرفوض هو التعرُّض للكرامات الإنسانية". يحملنا الحديث إلى إشكالية "مشروع ليلى" وما أثير من أخذٍ وردّ حول قضية الحرّيات. المايسترو واضح: "يحقّ للمعترض على المسّ بالشعائر الدينية القول أنا...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 91% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول
إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard