جيري غزال بعد مخّول يُعيد الكرَّة

17 آب 2019 | 06:15

"عإسمك"، جديد جيري غزال وكارين رزق الله بعد نجاح "أم البنات". هذه المرّة يطحش، فيقتحم. حين أطلّ للمرة الأولى بدور مخّول، لاقى الحبّ. يُعيد الكرَّة في كانون الثاني، من أجواء الميلاد، مع الفريق. غزال إيجابيّ، يتقدّم بثقة. يُخبرنا عن روحية التجارب وتحدّي إثبات النفس.الكتابة أيضاً لكلوديا مارشليان الغزيرة، والإخراج لفيليب أسمر. يبدأ التصوير الأسبوع المقبل، وغزال مُتحمّس: "فور انتهاء (أم البنات) تساءلت: إذاً، ما المغامرة المقبلة؟". تتبدّل الانطباعات بين التجربتين، فالمرة الأولى لم يعرف ما ينتظره وهو يدخل عالماً أراد اختبار مشاعره. "اليوم يختلف الوضع. الصدى الإيجابي يجعلني أرتاح، وفي الآن عينه يُحمّلني مسؤولية. اعتدتُ على الفريق، من ممثلين ومخرج وكاتبة، وبات الجوّ مريحاً. الجميع يعمل لينجح".
ألا يخشى جيري غزال الحبّ المُكرّر مع كارين رزق الله وأجواء العيد؟ يجيب "لا". "فالموضوعات دسمة أكثر، وعلى الأرجح قد تُحدِث بلبلة. موضوعات (أم البنات) كانت محصورة. هنا، نطرح قضايا، وفي كلّ زاوية قصّة. المسلسل خليط من كوميديا ودراما، تغلب عليه الرومانسية الاجتماعية. قصّته مختلفة، وكاراكتيراته وموقع...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 78% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول
إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard