متحجرات لبطريق ضخم من العصر الباليوسيني في نيوزيلندا

15 آب 2019 | 03:57

عثر على بقايا متحجرة لبطريق ضخم بحجم إنسان تقريبا في ساوث آيلاند في نيوزيلندا، وفق ما أعلن علماء أمس الأربعاء.

وأوضح الباحثون أن هذا الطائر البحري العملاق يبلغ طوله 1,6 متر ويزن 80 كيلوغراما، أي أثقل أربع مرات من البطريق الحديث وأطول بـ 40 سنتيمترا منه.

وقد أطلقوا عليه اسم "كروسفاليا وايبارنسيز" وهو كان يصطاد قبالة ساحل نيوزيلندا في العصر الباليوسيني قبل ما بين 56 و 66 مليون سنة.

وعثر على عظام ساق تعود إلى هذا الطائر العملاق العام الماضي صائد متحجرات هاوٍ، وأكد علماء أن هذا البطريق من الأنواع الجديدة المكتشفة، في البحث المنشور هذا الأسبوع في المجلة الأوسترالية لعلم المتحجرات.

وقالت الباحثة في متحف كانتربري فانيسا دي بييتري إنه البطريق العملاق الثاني من العصر الباليوسيني الذي يعثر عليه في المنطقة.

أضافت ان "هذا الاكتشاف يعزز نظريتنا عن أن طيور البطريق كانت أكبر حجما في وقت مبكر من تطورها". ويعتقد العلماء أن البطاريق الضخمة انقرضت بسبب ظهور حيوانات مفترسة بحرية كبيرة أخرى مثل الفقمة والحيتان المسننة.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard