حكاية لبنان

14 آب 2019 | 00:13

علينا أن نكتم الحزن، لأن العصافير الجريحة تختبئ لتموت. بهذا الوضوح النقي، بهذه النصيحة الصارخة ودّعنا عمر الخيَّام.علينا أن نتمسَّك بالتفاؤل، ولو كنا نشاهد بأعيننا ماذا يحدث، وكيف يعاملون لبنان، وكيف ينتبهون الى مصالحهم ولو على حساب لبنان ومصلحته، وقل مصيره أيضاً.
فهذه الحكاية ليست من دفاتر ألف...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 94% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول

حسم 50% على إشتراك “النهار” Premium السنوي

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard