أزمة النفايات في الشمال: النقمة تتصاعد واعتصام حاشد اليوم

14 آب 2019 | 02:45

كأن التصريح الأخير لوزير البيئة فادي جريصاتي حيال نفايات الاقضية الشمالية جاء ليصب الزيت على النار، ويؤكد المؤكد عند القيادات السياسية الشمالية كما عند الاهالي، ان ازمة النفايات المتوالية فصولا منذ اربعة اشهر، واكثر هي ذات ابعاد سياسية وليست بيئية، إذ قال: "وجدنا الحل لأزمة نفايات الشمال لكن التدخلات السياسية أوقفته، وعلى الدولة أن تفرض هيبتها".كلام جريصاتي، جاء قبل ساعات من انطلاق التحركات الشعبية اليوم تحت عنوان "يوم الغضب الزغرتاوي، صحتنا مش صفقة، وحتى ما نصير كلنا بالمستشفيات، لاقونا الاربعاء ابتداء من الثامنة صباحا، للانطلاق الثانية عشرة من زغرتا".
التحرك الذي ارجأه كل من النائبين طوني فرنجيه وميشال معوض، الى ما بعد عطلة عيد الاضحى حرصاً على فرحة العيد عند الطوائف الاسلامية، يجري التحضير له في ما بين البلديات المعنية والاتحادات في اقضية زغرتا الزاوية، الكورة، بشري، المنيه - الضنيه، وكل من يعاني في الشمال من ازمة نفايات بعد اقفال مكب عدوة.
وفي هذا السياق، جهدت وسائل التوصل الاجتماعي في الدعوة الى الاعتصام والمشاركة بكثافة فيه رفضا "لتركيع زغرتا والاقضية الاخرى سياسيا او بيئيا او...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 90% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول
إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard