شهيب: لن أوقّع أي إفادة للراسبين ولو تظاهروا ليوم القيامة

6 آب 2019 | 05:15

شهيب ويرق وطعمة وحمزة مع التلامذة الأوائل.

أكد وزير التربية والتعليم العالي أكرم شهيب رداً على تجمع التلامذة الراسبين في الدورة الثانية في شهادة البريفيه، للتظاهر أنه ليس بالشعبوبة يأخذ التلميذ حقه، "ولو تظاهروا ليوم القيامة لن أوقع أي إفادة".

جاء كلام شهيب خلال استقباله أمس التلامذة الأوائل في الإمتحانات الرسمية لشهادة الثانوية العامة بفروعها الأربعة في لقاء تعارف مع أهاليهم وأساتذتهم، في حضور رئيس المجلس الوطني للبحوث العلمية الدكتور جورج طعمة والأمين العام الدكتور معين حمزة والمدير العام للتربية فادي يرق ومديري التعليم ورؤساء المصالح والمناطق التربوية .

وقال في كلمة، "أنتم باقة من أبرز الموارد البشرية اللبنانية التي خاضت الإمتحانات الرسمية "تحت عيون الكاميرات" ومن دون أي تدخلات أو تأثيرات. وبالتالي فإن تحليل نتائجكم، سوف يوفر لنا صورة واقعية وصادقة عن مستوى التحصيل التعلمي، وتحديد نقاط القوة والضعف في مناهجنا التي نعمل على تحديثها". أضاف، "إن المؤشر البارز في نتائجكم هو تفوق التعليم الرسمي، إلى جانب التعليم الخاص المتميز، وهو سوف يرفع من وتيرة الإقبال على المدرسة الرسمية الحاضنة للجميع، وقد أعطينا توجيهاتنا لعدم ترك أي متعلم خارج المدرسة .

وأكد أننا "سوف نعمل على تقويم الإمتحانات، فنبقي على الجيد من التدابير ونحاول إصلاح نقاط الضعف، إذ أنه ليس بالشعبوبة والإفادات يأخذ التلميذ حقه بل بالإستعداد والسهر والجهد والمتابعة. سوف نذهب إلى اختصاصات يحتاجها سوق العمل، إذ أن الإختصاصات التقليدية لم تعد صالحة للسوق، لا سيما وانه من اليوم وحتى تخرجكم من الجامعات سوف تنتفي آلاف الوظائف من السوق وتظهر أخرى جديدة، فاذهبوا إلى التخصص الذي تحتاجه السوق".

ثم تحدث الدكتور معين حمزة فأكد أننا نتشرف بالعمل مع وزارة التربية، وهذا البرنامج مستمر منذ 18 عاما وهو يتوسع ليشمل فئة اكبر من المتفوقين.

أضاف إن رغبة الجامعات في لبنان من الجامعة اللبنانية إلى الجامعات الخاصة هي رغبة كبيرة في استيعاب المتفوقين، وهي تتنافس بصورة غير متوقعة لاستقطاب الأوائل، وتقدم إغراءات مادية أحيانا تفوق ما هو مطلوب. لكن هذه الجامعات تفاهمت في ما بينها لكي تتوافق العروض مع رغبة المرشحين بالتخصص.

وأكد أنه لم تحدث عندنا أي حالة فشل، والأوائل الذين نكرمهم يستمرون في احتلال المراتب الأولى في الجامعات، وهذا دليل على صدقية الشهادة الرسمية.

وتوجه إلى المتفوقين لحسم خياراتهم بالنسبة إلى التخصصات الجامعية وإبلاغ المجلس بها . كما أكد أن رئيس مجلس الوزراء سوف يستقبلهم في السرايا الأربعاء في 21 آب الجاري لتكريمهم وإعطائهم إفادات المنح المالية.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard