لا للمزايدة على اللبنانيين

22 تموز 2019 | 00:30

سئلت يوماً في فترة نيابتي عن عدم القائي كلمات من منبر مجلس النواب، بل انتقدني البعض، ولم أكن أجيب كثيراً عن الأمر، لأني كنت أعلم تمام العلم ان السؤال لرفع العتب، ولانني عندما كنت أقابل أسئلة السائلين بسؤال عن مداخلات النواب وماذا حفظوا منها، كنت احصل على جواب مهين. لم تكن قد علقت في ذاكرتهم سوى...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 92% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول

حسم 50% على إشتراك “النهار” Premium السنوي

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard