الأولى

المزيد من عناوين الأولى

جديد الأخبار

المزيد من الأخبار
  1. 1
  2. 2
  3. 3
  4. 4
  5. 5
المزيد من الأخبار

ما هو القانون الانتخابي الأفضل للبنان في رأيك؟

جاري التصويت...

الأعداد السابقة

الأولى

قمة "مصالحة" مصرية - فلسطينية ترامب يستقبل السيسي أوائل نيسان


الرئيسان المصري عبد الفتاح السيسي - الى اليمين - والفلسطيني محمود عباس في القصر الرئاسي بالقاهرة أمس.   (أ ف ب)

الرئيسان المصري عبد الفتاح السيسي - الى اليمين - والفلسطيني محمود عباس في القصر الرئاسي بالقاهرة أمس. (أ ف ب)
إقرأ هذا الخبر على موقع النّهار: http://newspaper.annahar.com/article/557457
المصدر: (أ ب، و ص ف)

أجرى الرئيسان المصري عبد الفتاح السيسي والفلسطيني محمود عباس محادثات في القاهرة في ما وصفته وسائل الاعلام المصرية باجتماع "مصالحة".

وكانت العلاقات بين القاهرة وعباس قد ساءت على خلفية قضايا متعددة بما في ذلك اتصالات مصر بعدد من مسؤولي حركة المقاومة الاسلامية "حماس" في قطاع غزة وبفصائل أخرى على خلاف مع السلطة الفلسطينية.
وساءت العلاقات أكثر في كانون الاول عندما سحبت مصر مشروع قرار في مجلس الامن يندد بالاستيطان الاسرائيلي. وقدمت المشروع لاحقاً دول أخرى ونال تأييد المجلس.
وزادت التوتر بين الجانبين، العلاقات بين القاهرة ومحمود دحلان القيادي الفلسطيني المنافس لعباس، والذي ينظر اليه على انه أحد الاسماء البارزة لخلافته في قيادة السلطة الفلسطينية. ويزور دحلان كثيراً القاهرة ويجتمع مع المسؤولين المصريين بانتظام.
وصرح الناطق باسم حركة "فتح" أسامة قواسمة لإذاعة "صوت فلسطين" بأن العلاقات مع القاهرة "كانت فاترة في المدة الأخيرة"، ولكن "حان الوقت لاستعادة هذه العلاقة الاستراتيجية المهمة".
وانعقد اجتماع السيسي وعباس قبل أسبوعين من القمة العربية المقرر عقدها في الاردن، الذي أفادت تقارير اعلامية عربية الى مسؤولين فلسطينيين، انه كان يتوسط بين عباس ومصر.
ولم يتحدث أي من الرئيسين الى الصحافيين بعد الاجتماع.
لكن بياناً للرئاسة المصرية أوضح ان السيسي أكد خلال اجتماعه مع عباس "أهمية اضطلاع الإدارة الأميركية بدورها المحوري في رعاية عملية السلام بما يؤدي إلى استئناف المفاوضات من أجل إنهاء الصراع وإقامة الدولة الفلسطينية".
ومن المقرر ان يلتقي السيسي الرئيس الاميركي دونالد ترامب اوائل نيسان المقبل في واشنطن.

قرّاء النهار يتصفّحون الآن

  1. 1
  2. 2
  3. 3
  4. 4
  5. 5
المزيد من الأخبار

يلفت موقع النهار الألكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.