تطبيق النهار متوفّر الآن على هاتفك. إضغط هنا.

العلم والعالم

المزيد من عناوين العلم والعالم

جديد الأخبار

المزيد من الأخبار

الأكثر قراءة

  1. 1
  2. 2
  3. 3
  4. 4
  5. 5
المزيد من الأخبار

هل تؤيد اطلاق سراح سجناء اسلاميين مقابل الافراج عن العسكريين المخطوفين؟

جاري التصويت...

الأعداد السابقة

العلم والعالم

المواقع الالكترونية السياحية سيف ذو حدّين

4 آب 2013

في الماضي، كان المسافر يجد نفسه أحيانا في سرير غير نظيف أو أمام موظفين سريعي الانفعال... أما اليوم، فبات يعرف ما ينتظره بفضل مواقع الكترونية مخصصة بالسياحة والسفر مثل "تريب ادفايزر" و"ييلب".

قطاع التجارة هو ايضا يفيد من هذه المواقع، لكن الفنادق أو المطاعم قد تجد نفسها في مأزق فجأة في حال كتب زبون غير راض عن الخدمة فيها رأيه على الانترنت.
وتقول نائبة رئيس المبيعات في مجموعة "لايبريري اوتيل كولكشن" التي تدير اربعة فنادق في نيويورك أديل غوتمان: "أفدنا من هذه المواقع الى حد كبير".
وقرأت غوتمان الآراء الايجابية الأولى في العام 2004 عندما احتل أحد فنادقها المرتبة السابعة في لائحة أفضل الفنادق في نيويورك، على موقع "تريب ادفايزور". ومنذ ذلك الحين، انهالت الحجوزات على الفندق.
وتشرح غوتمان: "قررنا عند ذلك أن تكون أولويتنا أن ندلل زبائننا ونعرف ما يرضيهم ونأخذ بآرائهم كي نحسن فنادقنا".
ومذاك، دخلت فنادق المجموعة الاربعة لائحة الفنادق الثمانية الاولى الموصى بها في نيويورك، ويسجل أحدها واسمه "كازابلانكا" نسبة مشاهدة على موقع "تريب ادفايزر" ترواح بين 100 ألف و180 ألفاً شهريا.
وتضيف غوتمان "في هذه الحال، لا نحتاج إلى وسيلة ترويجية أخرى"، مشيرة إلى أن نسبة إشغال فنادقها ارتفعت من 89 في المئة الى 94 في المئة.
وأظهرت دراسة أجرتها جامعة هارفرد أن رقم أعمال المطاعم في سياتل ارتفع من 5 في المئة الى 9 في المئة مع كل نجمة أضافها مستخدمو موقع "ييلب" في خانة التقييم. وبينت دراسة أخرى أجرتها جامعة كاليفورنيا في بيركلي أن احتمال حجز الطاولات كلها في مطعم في سان فرانسيسكو يزيد 20 نقطة مع كل نصف نجمة يضيفها مستخدمو الموقع على التقييم.
لكن الدراستين لاحظتا أن سلاسل المطاعم لم تتأثر على الاطلاق بهذه المواقع الالكترونية.
ويقول عالم الاقتصاد مايكل أندرسون "في الولايات المتحدة الكثير من المطاعم التي تنتمي الى سلسلة ويعتقد الناس أنها قد لا تكون بالضرورة جيدة جدا، لكنها متساوية في النوعية على الأقل. ولهذا السبب، تحقق السلاسل النجاح".
ويشجع "تريب ادفايزر" الذي يضم نحو مئة مليون رأي بشأن 2,5 مليوني فندق ومطعم وموقع سياحي في 30 بلدا مستخدميه على نشر مزيد من التعليقات. ويرسل إليهم رسالة الكترونية لابلاغهم بعدد الاشخاص الذين قرأوا آراءهم.
وبفضل هذه التحفيزات ورغبة مستخدمي الانترنت في مساعدة الآخرين، ينشر الموقع 16 رأيا جديدا كل دقيقة، بحسب نائبة رئيس قسم المنتجات في "تريب ادفايزر" ستيفاني بويل.
وتشير الى ان هذه الكمية من الآراء تحول دون تزوير اصحاب المطاعم او الفنادق المعنية التعليقات المنشورة على الموقع. ويعتمد الموقع ايضا معادلات حسابية معقدة ويوظف فريقا مؤلفا من قدامى الاستخبارات العسكرية وخبراء في التزوير المصرفي لتفادي الاحتيال.
وتقول بويل ان "المصداقية هي الأهم بالنسبة إلينا. فإن لم يكن الزبون يثق بنا، لن يزور موقعنا مجددا". أما موقع "ييلب" فيزيل الآراء غير المفيدة ويسمح للقارئ باضافة ملاحظاته الى تقييم مضحك أو مفيد. وتقول نائبة رئيس قسم الاسواق الجديدة في "ييلب" ميريام وورن ان الناس يكتبون تعليقاتهم رغبة منهم في تشاطر تجربتهم مع الآخرين وفي مساعدتهم، وليس بداعي التأفف كما يعتقد بعضهم.

يلفت موقع النهار الألكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.